بنعبد الله يعدد محاسن “يعتة” على قبره: ربى أجيال ومؤتمرنا سينتصر لمبادئه

قال الأمين العام لحزب التقدم والإشتراكية محمد نبيل بنعبد الله، إن علي يعتة كان شخصا وطنيا غيورا ومسؤولا، فضلا عن كونه سياسي من مستوى رفيع.

وزاد “بنعبد الله” وهو يعدد خصال “يعتة” أثناء زيارة قام بها إلى جانب عدد من أعضاء حزبه إلى مقبرة الشهداء في الرباط بمناسبة الذكرى 25 لوفاته، أن الراحل كانت له إسهامات أساسية في مسيرة التحرير بالمملكة، كما كان له دور أيضا في مسيرة البناء الديمقراطي.

وزاد “أمين حزب الكتاب” أن “يعتة” كان مشهودا له بالإنتصار لقضايا المستضعفين، كما كان رجلا سياسيا قويا، إلى جانب كونه متميزا ببعد نظر، وإسهامه في تربية أجيال عديدة، معتبرا أن الزيارة الترحمية على قبرة مناسبة لتجديد الوفاء لمبادئه.

وينتظر أن ينظم حزب التقدم والإشتراكية مؤتمره الوطني الحادي عشر في شهر نونبر القادم، حثي يجري التحضير لهذه المحطة منذ أسابيع في انتظار ما ستفرزه بخصوص قيادة الحزب التي أثير بشأنها لغط كبير.

وكان محمد نبيل بنعبد الله، قال لـ “سيت أنفو” إنه لن يقدم ترشيحه لولاية جديدة على رأس الحزب في المؤتمر القادم، وأضاف بالقول “ما تبقى ستتم مناقشته مع أعضاء القيادة الوطنية للحزب ومع المؤتمر”، وتابع “المؤتمر ديال الحزب وأنا ماشي ديال راسي”.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى