بسبب الإجهاد المائي.. مطالب للحكومة بوقف الزراعات الجائرة بالجنوب

وجهت النائبة البرلمانية عن حزب التقدم والاشتراكية، خديجة أروهال، سؤالا إلى وزير الماء والتجهيز، حول تدابير الوفاء بتعهدات الحكومة من أجل مواجهة الإجهاد المائي ووقف الزراعات الجائرة بإقليم طاطا.

وقالت البرلمانية، إن أوضاع الفرشة المائية، في الجنوب والجنوب الشرقي، وفي إقليم طاطا على وجه الخصوص، تتسم بكونها متدهورة، ولا سيما في الواحات، بسبب الاستنزاف والإجهاد المائي، وذلك من جراء توسيع وانتشار زراعة البطيخ الأحمر “الدلاح” والتي لا تتلاءم مع الوسط الواحاتي القاحل بفعل الجفاف والتغيرات المناخية، مضيفة أن هذا الأمر  ينذر بعواقب وخيمة في حالة عدم التحرك واتخاذ الإجراءات العاجلة المناسبة.

وأوضحت أروهال أنه ورغم إعلان الوزارة عن “حالة الطوارئ المائية”، إلا أن الملاحَظ هو الاستمرار في الاستنزاف الخطير للموارد المائية للمنطقة، والتي تعرف أصلا ندرة بمناطق الواحات بما يهدد بالعطش في المناطق القروية.

وأبرزت المتحدثة ذاتها، أن الساكنة استقبلت بترحيب كبير، التزام الحكومة بوقف زراعة “الدلاح”، متسائلة عن التدابير التي ستتخذها الوزارة للحد من استنزاف الفرشة المائية بالجنوب والجنوب الشرقي عموما وإقليم طاطا على وجه التحديد، ووقف كافة الزراعات غير المتلائمة مع وضعية الخصاص المائي بالمنطقة.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى