برلماني يطالب لفتيت بدعم الجماعات لتأهيل المجازر والقطع مع الذبيحة السرية

طالب إسماعيل العالوي، عضو الفريق الاشتراكي المعارضة الاتحادية بمجلس المستشارين، من وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت التدخل من أجل تأهيل وعصرنة المجازر العمومية، وبالتالي القطع مع الأساليب التدليسية في تسويق اللحوم.

وقال “العالوي” في تعقيبه على “لفتيت” أمس الثلاثاء في الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفهية بمجلس المستشارين، إن غالبية المجازر أضحت في وضعية لا تبعث على الارتياح، خصوصا وأن مخطط 2014 لإعادة تحديثها، فشل في تحقيق الأهداف المرجوة منه وفق تعبيره.

وتتجلى الوضعية المزرية بحسب عضور فريق الوردة، في تقادم وهشاشة البنيات التي يعود بعض منها إلى القرن الماضي، فضلا عن ضعف التجهيزات نتيجة غياب أشغال الصيانة وتحديث البنيات وعدم توفر شروط الصحة والسلامة داخل المجازر.

وأوضح المتحدث أن اللحوم مادة حساسة وقابلة للتأثر بالظروف التي يتم فيها إعدادها للتسويق والاستهلاك، مضيفا أن الوزارة مدعوة للتدخل لدعم الجماعات الترابية من أجل تأهيل المجازر وتقنين القطاع، تفاديا لانتشار الذبيحة السرية وتسويق اللحوم مجهولة المصدر على حد قوله.

وسجل إسماعيل العالوي، أن تأهيل المجازر العمومية يستوجب اليوم وضع دفتر تحملات يحدد شروط ومعايير الصحة والسلامة، وكذا التجهيزات الواجب توفرها وبالصيغة الحديثة والعصرية مع تكثيف حملات المراقبة وردع المستخفين بصحة وحياة المواطنين.


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



نجم المنتخب المغربي يثير اهتمام برشلونة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى