برلماني شهير يعلن استعداده الخضوع للقاح “كورونا”

كشف النائب البرلماني عن فيدرالية اليسار، مصطفى الشناوي أنه سيبادر وأسرته إلى الاستفادة من اللقاح المضاد لـ “كورونا”، في إطار الحملة الوطنية التي أطلقها المغرب.

وأوضح الشناوي في منشور على حسابه بالفيسبوك، أنه يتوجب على النواب البرلمانيين والمسؤولين الحكوميين، أن يكونوا منسجمين في مواقفهم وتصرفاتهم مع ممارساتهم، مبرزا بالقول “نطبق ونجسد بالحرف نحن أولا ما نوصي به الآخرين”.

وأكد البرلماني ذاته، أنه “سيعلن تلقيحه أمام العموم وأمام أنظار الجميع، لأعطي المثال كنائب برلماني يقوم بحقن نفسه بهذا اللقاح الجديد ولكي يثق المواطنون في خطابنا ومواقفنا”، على حد ما جاء في تدوينته المطولة.

كما دعا مصطفى الشناوي كافة البرلمانيين والسياسيين والنقابيين، إلى القيام بالشيء نفسه وإعطاء المثال، يضيف.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى