الفريق الحركي: التسول لا يزال مستفحلا رغم إقرار الدعم الاجتماعي المباشر

تساءل الفريق الحركي بمجلس النواب، عن تأتير الدعم الاجتماعي المباشر الذي شرعت الحكومة في صرفه للأسر المغربية المستوفية لشروط الاستفادة، على الحد من ظاهرة التسول في شوارع المملكة.

وقال الفريق في سؤال وجهه رئيسه إدريس السنتيسي، إلى وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح العلوي، إن الظاهرة لا تزال مستفحلة بالرغم من الدعم المباشر، منذ متم السنة الماضية.

واستفسر الفريق الحكومة عن إجراءاتها لمحاربة الفقر والهشاشة وإرساء العدالة المجالية والاجتماعية كمدخل لمحاربة التسول، مضيفا أن المغرب مقبل على تنظيم تظاهرات رياضية عالمية تتطلب القطع النهائي مع هذه الظاهرة.

في سياق متصل تحولت الشوارع الرئيسية للعاصمة الرباط، إلى قبلة مفضلة لعشرات الأشخاص أغلبهم أطفال صغار، يمتهنون التسول مختبئين وراء تجارة المناديل الورقية.

ويتوزع هؤلاء على طول النهار في الشوارع والفضاءات التي تعرف حركية كبيرة للمواطنين، وتلك التي يرتادها السياح المغاربة والأجانب، في مقدمتها شارع محمد الخامس.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى