الفريق الاشتراكي يهدد بالانسحاب من جلسات النواب ومضيان يصف خطابه بـ “التهديد”

هدد الفريق الاشتراكي المعارضة الاتحادية بمجلس النواب، بالانسحاب من الجلسات العمومية الأسبوعية احتجاجا على وصفه “استمرار تغيب الوزارء ولجوء إلى الحكومة إلى الترقيع ضدا في روح الدستور والنظام الداخلي لمجلس النواب”.

وقال عضو الفريق سعيد بعزيز في جلسة اليوم الإثنين، “ستكون هذه آخر نقطة نظام لنا في الفريق بخصوص هذا الموضوع، وبعدها سنكون مضطرين للانسحاب في الجلسات اللاحقة رغم أننا لا نتمنى أن نصل إلى هذه الخطوة”.

وسجل “بعزيز”، أن جلسة اليوم تعرف حضور ثلاثة وزراء، بينما لجأت الحكومة إلى إحضار وزير من قطب آخر في الصناعة والتجارة، ليصل العدد إلى أربعة قطاعات، وزاد مطالبا باحترام مؤسسة مجلس النواب بحضور الوزراء للقطب المعني.

وتابع المتحدث في جلسة الأسئلة الشفوية قائلا: “ستكون هذه آخر نقطة نظام تحت طائلة انسحاب الفريق الاشتراكي المعارضة الاتحادية من هذه الجلسات”.

وردا عليه وصف رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، نور الدين مضيان، ما جاء على لسان سعيد بعزيز بأنه تهديد، وقال إن توظيف “تحت طائلة”، يعتبر أسلوبا دفاعيا يتم استعماله عادة في جلسات المحاكم.

وسجل “مضيان” أن النظام الداخلي لمجلس النواب، يتحدث عن التضامن الحكومي، مضيفا أن أي وزير إذا تعذر عليه الحضور وهو في مهام وطنية خارج أرض المملكة، فسينوب عنه وزير آخر، وقال إن هذا الأمر تم العمل به لسنوات وليس وليد اليوم.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى