الغلوسي ينتقد “طمأنة” وهبي للمفسدين ولصوص المال العام

انتقد محمد الغلوسي، رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام، التصريحات الأخيرة لوزير العدل، عبد اللطيف وهبي، حول التبليغ عن المفسدين و”لصوص المال العام”.

وقال الغلوسي في تدوينة على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، إن “وزير العدل وفي لسعيه المتواصل والحثيث لطمأنة لصوص المال العام والمفسدين”.

وأوضح الحقوقي أن وزير العدل، “صرح بأنه عازم على إدخال تعديلات على القانون الجنائي فيما يتعلق بجرائم تبديد وإختلاس المال العام”، مضيفا أنها “تعديلات تروم حذف العقوبات الحبسية من النصوص الجنائية ذات الصلة بتجريم الأفعال الماسة بالمال العام، هو يفعل ذلك لإتمام مهامه التي كلف بها من طرف لوبيات الفساد ومراكز الريع”.

وأكد المصدر ذاته، على أنه “وبعد تقييد أدوار الجمعيات الحقوقية في مكافحة الفساد والرشوة والسعي لمنعها من التقدم بشكايات في الموضوع الى الجهات القضائية وإقبار تجريم الإثراء غير المشروع انتقل الى الحلقة الأخيرة بإعفاء المتورطين في سرقة المال العام من العقاب”.

وأشار إلى أن وزير العدل “يكون بذلك قد أغلق ملفا يزعج كثيرا لصوص أموال الشعب دون إيلاء أي اعتبار للمقتضيات الدستورية والقانونية المرتبطة بربط المسؤولية بالمحاسبة ومكافحة الفساد، فضلا عن تقويض كل الالتزامات الدولية للمغرب في شقها المتعلق بمصادقة المغرب على إتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد”.

وأضاف الغلوسي، “بلغة واضحة وبجرأة زائدة يقول لكم وزير العدل إن التبليغ عن الفساد والمطالبة بمحاسبة لصوص المال العام والمرتشين هو عمل مشين، وأن السجن والعقاب فقط للفقراء فرجاء كفوا عن إزعاج خدام الدولة فقد تندموا لأنكم لن تجدوا من يترشح غدا ليمثلكم ويدافع عن مصالحكم وحقوقكم”.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى