العثماني مُحذرا من “كورونا”: الفيروس ما زال بيننا ولم نخرج بعد من الجائحة”

حذر رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، من أن فيروس كورونا المستجد لا يزال متواجدا بالمغرب، مشددا على أن البلاد لم تخرج بعد من الجائحة.

وأكد رئيس الحكومة، خلال المجلس الحكومي الأسبوعي المنعقد اليوم الخميس، أنه على الرغم من اتخاذ المغرب لعدة قرارات وإجراءات صحية واجتماعية واقتصادية، استباقية وإنسانية، لمواجهة الجائحة والتخفيف من آثارها، “إلا أن الفيروس ما زال بيننا، ولم نخرج بعد من الجائحة”.

وقال العثماني “على الرغم من تجنب بلادنا للأسوأ، فمن الضروري التحلي بأقصى درجات الحذر والحيطة، والالتزام بالإجراءات الاحترازية التي تأمر بها السلطات العمومية المختصة، سواء الصحية أو الأمنية أو غيرها، لحماية البلاد والعباد، فالقرارات التي اتخذتها بلادنا مكنت من حفظ أمن وصحة وسلامة المواطنات والمواطنين عموما”.

وأضاف العثماني، أن الطريقة التي أدار بها المغرب، بقيادة الملك، معركة مواجهة جائحة كورونا “دليل على أن بلادنا تصنع الإنجازات الكبيرة، وأن مواجهة جائحة كورونا كلها قصص نجاح مستمرة ومذهلة”، وفق تعبير رئيس الحكومة.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى