الحكومة توضح خلفيات تأجيل جلسة تقديم حصيلتها المرحلية بالبرلمان

قدم مصطفى بايتاس الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع البرلمان الناطق الرسمي باسم الحكومة، معطيات جديدة بشأن تأجيل جلسة تقديم الحصيلة المرحلية للحكومة، والتي كانت مبرمجة ليوم أمس الأربعاء.

“بايتاس” قال اليوم الخميس، إن الفصل 101 من الدستور ينص على أنه “يعرض رئيس الحكومة أمام البرلمان الحصيلة المرحلية لعمل الحكومة، إما بمبادرة منه، أو بطلب من ثلث أعضاء مجلس النواب، أو من أغلبية أعضاء مجلس المستشارين”.

وزاد الوزير متحدثا في ندوة تلت أشغال المجلس الحكومي، أن رئيس الحكومة هو الذي بادر عبر رسالة طلب فيها رئيسا كل من مجلس النواب والمستشارين برمجة جلسة مشتركة لتقديم الحصيلة المرحلية.

وسجل المتحدث أن السلطة التنفيذية مستقلة تماما عن السلطة التشريعية، لكن الدستور وقرارات المحكمة الدستورية تفرض عليهما الاشتغال جنبا إلى جنب، وتابع بالقول: “نحن لا نملي آراءنا على البرلمان لكننا نتوافق معه بخصوص عدد من القضايا مثل ما ما وقع أمس”.

ولفت المسؤول الحكومي أمام ممثلي وسائل الإعلام، إلى أن رد مجلس النواب على طلب رئيس الحكومة واضح، بالنظر إلى انتظار الغرفة البرلمانية الأولى استكمال تشكيل هياكلها.

وكانت غرفتا البرلمان، قد برمجتا جلسة مشتركة ليوم أمس الأربعاء مخصصة لتقديم الحصيلة المرحلية للحكومة، قبل أن يتم تأجيلها إلى موعد لاحق بحسب ما ورد في بلاغ بهذا الخصوص.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى