التقدم والإشتراكية يوجه رسالة لرئيس أمريكا

بعث حزب التقدم والاشتراكية، رسالة إلى جو بايدن، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، بخصوص دعم الأخيرة لإسرائيل التي تشن عدوانا متواصلا على فلسطين.

وقال الحزب في الرسالة التي وجهها لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، إنكم تستخدمون كافة الوسائل، ومن بينها آلية الفيتو ضد مشروع قرار في مجلس الأمن يطالب بوقف إطلاق النار في غزة، وبالامتثال للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، وحماية المدنيين، والإفراج الفوري وغير المشروط عن جميع الرهائن وضمان وصول المساعدات الإنسانية.

وأضاف الحزب، إن “تاريخ النزاع في الشرق الأوسط يعود كما يريد البعض ترويجه إلى السابع من أكتوبر 2023، والعدوان على غزة ليس حربا على الإرهاب المقيت، كما تدعي إسرائيل، بل إنه اعتداء على شعب واحتلال لأرض منذ 75 سنة، هذه هي الحقيقة الراسخة التي لا يمكن لأحد محوها مهما بلغت قوة ألية الإعلامية”.

وأكد الحزب، أن “ادعاء إسرائيل بأنها تمارس حق الدفاع عن النفس هو ادعاء زائف لا يصمد أمام الوقائع المفجعة التي يشاهدها العالم يوميا، حيث معظم الضحايا هم مدنيون مما يجعلنا، في الحقيقة، أمام تطهير عرقي وجرائم حرب وتشريد وتهجير شعب ليس له من وسيلة أخرى للصمود سوى الصبر ومواجهة الوضع بما يملكه من إمكانيات جدا متواضعة”.

وطالب الحزب من بايدن “التخلي على النهج الحالي الداعم للعدوان الإسرائيلي الغاشم على فلسطين، وبالمقابل ندعوكم إلى توظيف موقعكم ومكانة بلدكم على الساحة الدولية، من أجل اتخاذ على وجه الاستعجال المبادرات الكفيلة بوقف نهائي وفوري لإطلاق النار وتهدئة الأوضاع، والسعي إلى جانب الدول المؤثرة الأخرى وفي إطار هيئة الأمم المتحدة، نحو إجراء مفاوضات جدية وشاملة يكون طرفاها الأساسيان السلطة الوطنية الفلسطينية المجيدة المنظمة التحرير الفلسطينية”.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى