الأغلبية تفشلُ في اختيار مرشحها لمنافسة بنشماش

علم موقع “سيت أنفو” من مصدر مُطلع، أن أحزاب الأغلبية لم تتفق على مرشح موحد لخوض إنتخابات رئاسة مجلس المستشارين.

وأضاف المصدر، أن الأحزاب الست المشكلة للأغلبية الحكومية أثناء اجتماعها عشية اليوم الخميس، فضلت تأجيل الحسم في موضوع رئاسة مجلس المستشارين إلى اللقاء المُقبل.

وعن الخلاف بين حزبي العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار بسبب تصريح الطالبي العلمي، أفاد المتحدثُ ذاته، أن الحزبين فضلا عدم مناقشة الموضوع بتفصيل في لقاء الأغلبية لأن في نظرهم “الموضوع انتهى”.

يُذكر أنه قبل لقاء أغلبية سعد الدين العثماني، أعلن حزب الاستقلال عقب لقاء اللجنة التنفيذية يوم الثلاثاء الماضي عزمه تقديم مرشح لانتخابات رئاسة مجلس المستشارين لمنافسة حكيم بنشماش.

وأفاد قيادي في حزب الإستقلال، لـ “سيت أنفو”، أن اللجنة التنفيذية لم تحسم بعد في الإسم الذي ستتقدم به لانتخابات رئاسة مجلس المستشارين بسبب غياب عدد من الأعضاء المرشحين عن اللقاء إلا أن الكفة تتجه نحو عبد الصمد قيوح.

واستبعد المصدر ذاته في تصريح سابق، أن تتفق الأغلبية الحكومية على مُرشح يمثلهم في انتخابات رئاسة مجلس المستشارين لأن فريقا التجمع الوطني للأحرار والحركي صوتا لصالح حكيم بنشماش في الولاية السابقة.

وتجدر الإشارة أن المستشار البرلماني حكيم بنشماش عن حزب الأصالة والمعاصرة فاز برئاسة مجلس المستشارين خلفا لمحمد الشيخ بيد الله سنة 2015 بعد نيله 58 صوتا بين بينما حصل عبد الصمد قيوح على 57 صوتا.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى