أخنوش: زيادات الأجور أنصفت الموظفين والأجراء بعد عقد من الجمود

أكد عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، أن مخرجات الحوار الاجتماعي أنصفت الموظفين والأجراء بإقرار زيادات مهمة في الأجور بعد عقد بصمه غياب الإرادة في تحسين الأوضاع المالية والمهنية لهذه الفئات، وجمود الحوار الاجتماعي.

وأبرز أخنوش أنه رغم التكلفة المالية للزيادات التي تم إقرارها بالنسبة لميزانية الدولة، إلا أنها كانت ضرورية لإنصاف فئات لم تستفد من تحسين الوضعية المالية منذ سنوات، مشيرا إلى أن الحكومة عملت بشكل تلقائي على مأسسة الحوار الاجتماعي مع النقابات وعقد جلسات عديدة مع النقابات لمعالجة الكثير من الملفات سواء العامة أو القطاعية.

في الإطار نفسه، ذكر أخنوش بأن اتفاق 29 أبريل أقر الزيادة العامة في الأجور بمبلغ 1000 درهم صاف، فضلا عن تخفيض الضريبة على الدخل بالنسبة للموظفين والأجراء التي ستصل عائداتها إلى 400 درهم للفئات المتوسطة الدخل، وكذا رفع الحد الأدنى للأجور بـ10 في المائة جديدة على فترة عامين.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى