في أول سنة لحكومة العثماني.. المغرب يتراجع في حرية التعبير والصحافة

كشف التقرير الجديد لمنظمة “مراسلون بلا حدود”، أن المغرب تراجع بنقطتين، بعد مرور أول سنة من حكومة العثماني، حيث انتقل من المركز 133 سنة 2017، إلى المركز 135 من بين 180 دولة سنة 2018.

وأكدت منظمة “مراسلون بلا حدود”، أن عدداً من الصحافيين الدوليين اشتكوا من تعامل السلطات المغربية معهم، والضغوطات والمضايقات التي تعرضوا علها خلال تغطيتهم لعدد من الأحداث في المملكة.

إضافة إلى ذلك، أشار التقرير إلى أن السلطات المغربية تعاملت بقسوة مع الصحافيين خلال الأحداث الاحتجاجية التي شهدتها كل من مناطق الريف وجرادة.



حقيقة مغادرة أيمن حسين للرجاء البيضاوي





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى