برلماني يطالب بمسرح وقاعات للسينما بإقليم الرحامنة

طالب البرلماني، عبد الحليم المنصوري، عضو الفريق الاستقلالي بمجلس النواب المهدي بنسعيد، وزير الشباب والثقافة والتواصل، بإنجاز مشاريع مسرح وقاعات للسينما بإقليم الرحامنة.

وقال البرلماني في سؤاله إن الاستثمار في الثقافة هو رهان مستقبلي لبلادنا، من شأنه أن يعطي دينامية تنموية واقتصادية واجتماعية قوية، خاصة وأن هذا القطاع يحظى باستراتيجية ثقافية وطنية تستهدف تعزيز التقائية السياسات والبرامج العمومية وتحديد التوجهات والاختيارات الرئيسية.

وأضاف البرلماني الاستقلالي، أن هذا المخطط الثقافي الوطني سيعمل على تقليص الفوارق المجالية على مستوى تغطية التراب الوطني بمؤسسات القرب الثقافي، تفعيلا لمقتضيات النموذج التنموي الجديد في شقه الثقافي، لكن بالرغم من توفر الوزارة على هذا المخطط الطموح، إلا أن العديد من المدن المغربية لازالت تفتقر لأبسط التجهيزات المتعلقة بالبنية التحتية الثقافية، منها مدينة ابن جرير وجماعة صخور الرحامنة ومدينة سيدي بوعثمان وجماعة رأس العين بإقلم الحامنة التي تعاني نقصا حادا على مستوى البنية التحتية الثقافية التي تؤهلها لتعزيز الشأن الثقافي.

وساءل البرلماني الوزير، حول التدابير والإجراءات التي يجب القيام بها من أجل تحسين العرض الثقافي بإقليم الرحامنة بوجدور، وإنشاء مسارح وقاعات للسينما تعزيزا للشأن الثقافي والعدالة المجالية.


كأس العرب للأندية الأبطال.. 5 نجوم يغيبون عن الرجاء





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى