والي أمن فاس يتعرض لوعكة صحية

كشفت  مصادر حقوقية لـ”سيت أنفو” أن المراقب العام، عبد الإله السعيد والي ولاية الأمن بفاس، تعرض في الأيام القليلة الأخيرة لوعكة صحية، بسبب الإرهاق والإجهاد والتفاني في عمله، منذ الإعلان عن حالة الطوارئ الصحية شهر مارس المنصرم .

وفي هذا السياق، وجّه المكتب الجهوي للمرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان بجهة فاس مكناس، برقية إلى والي ولاية الأمن بفاس، توصل “سيت أنفو” بنسخة منها، جاء فيها ” على إثر الوعكة الصحية التي تعرض لها المراقب العام السيد عبد الإله السعيد والي ولاية الأمن بفاس، بسبب الإرهاق والإجهاد والتفاني في عمله ليل نهار طيلة توليه مهام والي الأمن بجهة فاس مكناس، والعمل الجبار في الظرفية الحالية التي تعيشها بلادنا في ظل جائحة كورونا كوفد 19 وحالة الطوارئ”.

وأضافت البرقية “إن المرصد الدولي للإعلام وحقوق الإنسان بجهة فاس مكناس، يتمنى الشفاء العاجل للسيد والي ولاية الأمن بجهة فاس مكناس، حتى يعود لمهامه قصد السهر على أمن الناس”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى