نقص الأطباء الاختصاصيين بمستشفى الداخلة يصل إلى البرلمان

وجّهت الرفعة ماء العينين، النائبة البرلمانية، وعضو فريق التقدم والاشتراكية بمجلس النواب، سؤالا كتابيا، إلى خالد آيت الطالب، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، حول الخصاص الذي يعاني منه المستشفى الجهوي بالداخلة في مجال الموارد البشرية الطبية المتخصصة.

وفي سياق الجهود التي تبذلها وزارة الصحة، من أجل النهوض بقطاع الصحة، وتحسين جودة الخدمات التي يقدمها لفائدة المواطنات والمواطنين، ساءلت النائبة البرلمانية ذاتها، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، عن التدابير التي بلورتها وزارة الصحة من أجل مواجهة واحدة من التحديات التي يعاني منها قطاع الصحة، ويتعلق بالأمر بنقص الموارد البشرية الطبية وشبه الطبية والإدارية.

ونبهت إلى أن المستشفى الجهوي بالداخلة يعاني من خصاص بعض الأطباء الاختصاصيين، ضمنهم الطبيب الوحيد المختص في أمراض الروماتيزم الذي تم نقله إلى وجهة غير معلومة منذ شتنبر الماضي، مما عمق من معاناة كبار السن من المرضى بجهة الداخلة وادي الذهب، التي تتسم، من ارتفاع مؤشرات الرطوبة، الناتجة عن موقعها الجغرافي في شبه جزيرة الداخلة المفتوحة على تيارات بحرية متعددة.

وساءلت ماء العينين، وزير الصحة والحماية الاجتماعية، عن التدابير التي ستتخذها الوزارة من أجل معالجة نقص الموارد البشرية الطبية المتخصصة بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بجهة الداخلة وادي الذهب، لاسيما في تخصص أمراض الروماتيزم.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى