منع تكليف الأساتذة خارج سلكهم الأصلي يتسبب في الإرتباك بمؤسسات تعليمية بمراكش

وجه النائب البرلماني عن حزب الاستقلال عبد الرزاق احلوش، سؤالا كتابيا إلى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، حول الدخول المدرسي بإقليم مراكش.

وقال البرلماني إن المرسوم رقم 2.22.69 الصادر في 23 من رجب 1443 (25 فبراير 2022) بتغيير وتتميم المرسوم رقم 2.02.854 بتاريخ 8 ذي الحجة 1423 (10 فبراير 2003 ) بشأن النظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطني، خلف خاصة المادة الثامنة منه، والتي تقضي بمنع تكليف الأساتذة خارج سلكهم الأصلي، مشاكل متعددة الأبعاد لدى مجموعة من الإعداديات والثانويات.

وأكد البرلماني أن هذا االمرسوم يثير مشاكل سلبية على وضعية هذه المؤسسات التعليمية، خاصة من حيث الخصاص الكبير في أطر التدريس والأطر الإدارية، وتقليص ساعات التمدرس حتى بالنسبة للمؤسسات الإشهادية.

واعتبر أن الأمر يتنافى وتوجهات خارطة الطريق الجديدة لإصلاح المنظومة التعليمية، أمام تنامي ظاهرة الهدر المدرسي والاكتظاظ، وما يترتب عن ذلك من عراقيل تحول دون تعميم التمدرس، وتحسين الجودة، وضمان التعليم العصري للجميع كما ينص على ذلك الدستور.

وتساءل المتحدث عن الإجراءات المتخذة لمعالجة هذه الوضعية التي لاتخفى مخاطرها على السياسة التعليمية بالبلاد، وبالنظر لما خلفته من استياء عميق لدى الأسر المعنية.


فيفا يهدد نجم المنتخب المغربي بالاستبعاد من مباراة كندا





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى