منتدى حقوقي يدخل على خط ظهور حفرة ضخمة بمراكش

عبر حافيظ عبد المجيد، المنسق الجهوي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بجهة مراكش-آسفي، عن استنكاره الشديد، لظهور حفرة ضخمة بوسط طريق عمومية معبدة وطريق رئيسية تمر فوقها سيارات وشاحنات ودراجات نارية بمنطقة المحاميد بمراكش، بعد التساقطات المطرية الأخيرة بالمدينة.

وطالب المتحدث ذاته، في تصريح لـ “سيت أنفو”، المسؤولين والمنتخبين بتحمل مسؤوليتهم في ظهور هذه الحفرة فجأة بسبب تساقطات مطرية ضعيفة، وهو ما يبين أن البنية التحتية للمدينة السياحية العالمية تعرف عدة خروقات في هذا المجال، بحسب حافيظ عبد المجيد.

وأضاف المتحدث، أن البنية التحتية بمدينة مراكش تعرف بعض حالات الغش في بعض المشاريعـ أو الإسراع في إنجازها كما وقع مؤخرا في أشغال تهيئة بعض الشوارع قبل استضافة مراكش للمؤتمر الدولي للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي.

وشدد المنسق الجهوي للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بجهة مراكش-آسفي، على الجدية في العمل وتكثيف المراقبة من طرف المجالس المنتخبة للمشاريع المنجزة من طرف المقاولين.

وتابع قائلا: “بمثال بسيط كيف يعقل أن المغرب مقبل على تظاهرات عالمية كبرى مثل استضافة نهائيات كأس أمم أفريقيا سنة 2025 واستضافة المغرب لكأس العالم لسنة 2030 تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، مستحضرا بمثال لمنتخب كرة قدم أو وفد رسمي يمر من فوق طريق رئيسية ومعبدة ووقعا في حفرة مشابهة لهذه الحفرة لاقدر الله كيف ستكون صورة المغرب أمام أنظار العالم في هذه الحالة”.

وناشد المنسق الجهوي بضرورة التحلي بالمسؤولية من طرف المسؤولين والمنتخبين والمقاولين والجد في العمل وخدمة مصلحة الوطن والمواطن فوق كل إعتبارات أخرى ضيقة ومعروفة للجميع.


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



جديد سعيد الناصري في ملف “إسكوبار الصحراء”





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى