معطيات جديدة في ملف وفاة طبيب عسكري سابق بمستشفى طنجة

توصل “سيت أنفو”، إلى معطيات بشأن ملف الشخص الذي توفي قبل أيام بمستشفى محمد الخامس في مدينة طنجة، وأثارت وفاته ردود أفعال متباينة.

وبحسب المعطيات التي كشف عنها مصدر لموقع “سيت أنفو”، فالهالك قام بتجديد البطاقة الوطنية في فرنسا سنة 2017، كما أدلى بتصريح قنصلي يتضمن محل إقامة هناك وشهادة عمل بصفته مستخدما وليس طبيبا.

وأحيل الشخص المذكور بحسب المصدر ذاته، على التقاعد النسبي من مهنته الأصلية كطبيب عسكري، ولم يدل وقتها بأي شهادة رسمية تفيد ما يسمح له بمزاولة مهنة طبيب بفرنسا.

وكانت ولاية أمن طنجة، قد أوردت في بلاغ سابق لها، أن الدائرة الخامسة للشرطة بالمدينة توصلت بتاريخ 12 نونبر 2023، بإشعار من مستشفى محمد الخامس حول وفاة شخص بقسم المستعجلات بسبب أزمة صحية، بعدما كان قد وصل للمستشفى وهو يعاني من أعراض صحية شديدة، تعذر معها على الطاقم الإداري بالمستشفى تحصيل بياناته التعريفية والتحقق من هويته.

وأوضح البلاغ أن الشرطة القضائية بالدائرة الأمنية باشرت بحثا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، تم استهلاله بإنجاز المعاينات والمشاهدات الضرورية التي أكدت عدم وجود آثار بارزة أو ظاهرة للعنف أو المقاومة على الجثة، قبل أن يتم انتداب تقني في التشخيص القضائي لتحصيل بصمات الشخص المتوفي بغرض إجراء المطابقات التعريفية الضرورية لتحديد هويته الكاملة والقيام بإشعار عائلته بواقعة الوفاة.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى