محامي يكشف وجود 120 موقع إباحي بالدارجة المغربية ويحذر من تفكك الأسر

قال عبد العالي المصباحي، محام عام لدى محكمة النقض، “إننا أصبحنا اليوم نرتكب جرائم الكترونية دون أن نعلم بها، والتي يمكن أن تترتب عنها عقوبة حبسية.

وأوضح المصباحي، في ندوة حول “الجريمة الإلكترونية بمواقع التواصل الاجتماعي”، برواق النيابة العامة بالمعرض الدولي للنشر والكتاب بالرباط، أن التبليغ عن الجرائم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أصبح ظاهرة حقيقية، بحيث أصبح كل مؤثر “يوتوبرز” دركيا دون علم المديرية العامة للأمن الوطني.

وأضاف المصباحي، إنه توصّل إلى 120 موقعا إباحيا صوتيا ناطقا بالدارجة المغربية، قائلا: “هذا أمر خطير جدا”، ويجب على الجهات المسؤولة التدخل لردع هؤلاء.

وحذر المحامي، من تنامي هذه الظاهرة التي اقتحمت بيوتنا كمغاربة ومسلمين، موضحا أن هناك جهات تسعى لتفكيك الأسر، من خلال نشر فيديوهات يقدم فيها أصحابها حكايات وهمية حول العلاقات المحرمة.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى