قرار محكمة مراكش بشأن صاحب “سناك” تسبب في وفاة امرأتين

قررت المحكمة الابتدائية بمراكش، ظهر اليوم الاثنين، تأجيل النظر في ملف صاحب “سناك” الذي تسبب في وفاة امرأتين، وإصابة آخرين بتسمم غذائي، إلى غاية يوم 10 يونيو الجاري، وذلك لإعداد الدفاع وإتمام إجراء الخبرة الطبية.

ويتابع في هذا الملف صاحب السناك المتسبب في هذه الفاجعة واثنين من مساعديه، عقب وفاة سيدتين، واحدة تنحدر من إقليم شيشاوة، وأخرى تقطن بمدينة مراكش.

وحسب المعطيات التي توصل بها موقع “سيت أنفو”، فإن المتهمين خضعوا لمسطرة التقديم أمام النيابة العامة بابتدائية مراكش، حيث تقرر متابعة صاحب محل الوجبات السريعة الكائن بحي المحاميد بمقاطعة المنارة، والمستخدمين، في حالة اعتقال من أجل التسبب من غير قصد في القتل غير العمد بسبب الإهمال.

وبهذا الخصوص، قال عبد الصادق الفراوي، رئيس الجمعية المغربية لحماية المستهلك بجهة مراكش آسفي، إنه لحد الساعة لم يتم الكشف عن عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم جراء التسمم الغذائي، بمدينة مراكش.

وأوضح رئيس الجمعية، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه يجب على السلطات المعنية إصدار بلاغ رسمي لكشف عدد الوفيات والمصابين بهذا التسمم الغذائي، داخل أحد المحلات الخاصة ببيع الوجبات السريعة.

وأضاف المتحدث نفسه، أنه بعد هذه الواقعة شنّت السلطات المعنية حملات مكثفة ضد المحلات الخاصة ببيع الوجبات السريعة، من أجل مراقبتها، موضحا أنه يجب أن تكون هذه الحملات بشكل دائم وليس في فترات معينة.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى