ظاهرة اختفاء طوائف النحل ببعض المناحل تقلق المهنيين

كشفت الفيدرالية البيمهنية المغربية لتربية النحل، أنها عقدت عدة اجتماعات مع المكتب الوطني لسلامة المنتجات الغذائية “أونسا” لمناقشة أسباب انتشار ظاهرة غير مسبوقة تتعلق باختفاء طوائف النحل بالمناحل ببعض الجهات خلال الأشهر الأخيرة.

وقالت الفيدرالية اليوم الأربعاء في بلاغ توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، إن المصالح البيطرية التابعة لـ”أونسا” قامت بمعية ممثلي الفيدرالية بزيارات ميدانية بالعديد من الأقاليم والعمالات عند مربيات ومربي النحل، للكشف عن مدى تفشي هذه الظاهرة والوقوف على الأسباب والعوامل المساعدة التي أدت إلى اختفاء أو انخفاض طوائف النحل بالمناحل.

وشددت الهيئة على أن هذه الظاهرة تستوجب المزيد من التحرريات والدراسات لمعرفة مسبباتها والعوامل المساعدة لظهورها، مشيرة إلى أنها ترتبط في بعض الدول بأسباب متعددة منها قلة التساقطات المطرية، وضعف التغذية الناتجة عن قلة المراعي، والحالة الصحية للمناحل المرتبطة بظروف العناية بخلايا النحل والوقاية الصحية، بالإضافة إلى الممارسات المتعلقة بتربية النحل.

وأضاف البلاغ، أن الفيدرالية تواصل جهودها بالتعاون مع باقي المتدخلين للحد من الآثار السلبية لهذه الظاهرة، وذلك بالنظر لأهمية المناحل والنحل في التوازن البيئي والفلاحي، وأهميتهم في التنمية الاقتصادية وموقعه كقطاع تشغيلي لآلاف النحالين المغاربة.

وفي هذا الإطار، قام القطاع الوصي بمعية الفيدرالية بشكل عاجل بتشكيل خلية تتبع تضم مجموع المتدخلين، ومدها بالمساعدة اللأزمة لمعرفة كل أسباب الظاهرة وسبل الحد منها. يضيف البلاغ.

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى