صاحب “صحيح البخاري نهاية أسطورة” يكشف تفاصيل محاولات تصفية حياته

استغرب الكاتب المغربي، رشيد أيلال من واقعة مصادرة كتابه “صحيح البخاري- نهاية أسطورة”، بالمعرض الدولي للكتاب والنشر المقام في الدار البيضاء.

وكشف أيلال في حديث لـ “سيت أنفو”، إن التضييق الذي يتعرض له منذ صدور كتاب “صحيح البخاري” مستمر، مشيرا إلى أن بعض القائمين على المعرض الدولي للكتاب والنشر، قاموا بمصادرة الكتاب من أروقة كانت تعرضه، دون أي مبرر مقنع.

وشدد الكاتب المثير للجدل، على أن كتابه يُسجل نسب مبيعات كبيرة، الشيء الذي بات يزعج البعض، على حد تعبيره، لاسيما بعدما حصل متم السنة الفارطة، على وصل بالإيداع من طرف المكتبة الوطنية قصد نسخ الطبعة الثانية منه.

وبخصوص الجدل الذي رافق محاولة “اغتياله” قبل أشهر مضت، أوضح رشيد أيلال، أن مصالح “البسيج” فككت خلية إرهابية وعثرت بحوزتها على صور تخصه، في إشارة من عناصر الخلية إلى رغبتهم في إنهاء حياته.

كما أكد أيلال، أنه لا زال يتوصل برسائل للتصفية، عبر تطبيق التراسل الفوري “واتساب”، مستغربا من “الضرر” الذي قد يكون كتاب كـ “صحيح البخاري –نهاية أسطورة”، سببه لهؤلاء الأشخاص.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى