شخص يوجه طعنات خطيرة لجندي ويستنفر الدرك ضواحي الفقيه بنصالح

نجا جندي أمس الأربعاء من محاولة قتل، بعد أن وجه له شخص يعاني من اضطرابات نفسية طعنات خطيرة بواسطة سلاح أبيض بدوار أولاد رميش بوعزير التابع لجماعة حد بوموسى بإقليم الفقيه بنصالح.

وأفاد مصدر “سيت أنفو”، أن الضحية المزداد سنة 1997 والمنحدر من جماعة حد بوموسى، تدخل لإنقاذ شابة من السرقة، بعد أن حاول شخص ثلاثيني سرقة حقيبتها، إلا أن هذا الأخير وجّه للجندي طعنات بواسطة سكين.

وأضاف المصدر ذاته، أن تدخل الجندي لتحرير الشابة من قبضة اللص تسبب في إصابته بجروح متفاوتة الخطورة، مشيرا إلى أن الحادث استنفر ممثلي السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي والقوات المساعدة الذين حلوا بمكان الواقعة لمعاينتها.

وقد جرى نقل الجندي المصاب إلى المستشفى الجهوي ببني ملال، الذي بدوره أرسله صوب مستشفى ابن طفيل بمراكش لتلقي العلاجات الضرورية، فيما تمكنت عناصر الدرك من إيقاف الشخص المعتدي وإيداعه بمستشفى الأمراض العقلية ببني ملال.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى