داعية مغربي: الدعوة لإلغاء عيد الأضحى بسبب أحداث غزة فيه إجحاف وقصور نظر

قال الداعية المغربي، مصطفى الهلالي، إن الدعوة لإلغاء عيد الأضحى بسبب ما يقع للمسلمين في بلاد الأقصى، فيها إجحاف وقصور نظر.

وتابع الدكتور “الهلالي” الذي ينشر على قناته الرسمية باليوتيوب “أن الأمر يترجم عدم إدراك أصحاب الدعوة أن الأعياد في دين الإسلام ليس لمجرد الفرح واللعب، بل هي شعيرة وعبادة مرتبطة بأركان الإسلام ومبانيه العظام، وفيها طهارة وصلاة ودعاء وصدقة وذبح ونحر وتكبير”.

ولفت المتحدث إلى “أن الشعيرة لا تتعارض مع الحزن لما يقع على المسلمين من ظلم”، وأضاف بالقول “الواجب لنصرة إخواننا أن نجتهد في الدعاء، وأن ندعم الصدقات، وأن نبث في الناس روح الأمل وأننا منصورون، وأن يتوب كل منا لخالقه، وأن نجتهد في التعريف بالقضية في وسائل التواصل، وفي جميع القنوات والدفاع عنها والضغط بكل الطرق الشرعية والقانونية ليصل صوت المظلومين”.

وطفت على سطح النقاش بمواقع التواصل الاجتماعي في الأسابيع الأخيرة دعوات من أجل إلغاء نحر الأضاحي هذه السنة، بسبب الوضع الاجتماعي المتسم بارتفاع أسعار عدد من المواد، علاوة على استمرار الجفاف للسنة الثالثة على التوالي.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى