حملة دركية تفضي لضبط مطلوبين للعدالة في “سيدي بيبي”

مكّنت حملة أمنية وُصفت بـ”الواسعة” شنتها مصالح الدرك الملكي بجماعة سيدي بيبي، ضواحي إقليم اشتوكة آيت باها، اليوم الاثنين، لتجفيف الدواوير من المخالفين والخارجين عن القانون، عن ضبط 9 مطلوبين للعدالة بسبب تورطهم في قضايا جنائية وجنحية مختلفة.

وذكر مصدر لموقع “سيت أنفو”، أنه تم خلال هذه الحملة الأمنية التي قادها ميدانياً نائب القائد الإقليمي للدرك وقائد المركز الترابي، وجندت لها جميع العناصر الدركية العاملة بنفوذ سرية بيوكرى، تنقيط المئات من المواطنين في الشوارع والأزقة والفضاءات العمومية على مستوى المركز وجميع الدواوير، بواسطة الناظم الآلي، في خطوة تروم الإطاحة بالأشخاص المدرجين ضمن لائحة المشمولين بأوامر الضبط والاحضار لمواجهة العدالة.

كما استهدفت عمليات تدخل الدرك الملكي في إطار الحملة المُفعّلة لمحاربة مظاهر الجريمة والإنحراف بالرقعة الجغرافية المذكورة، الدراجات النارية والدراجات ثلاثية العجلات، حيث تم اتخاذ إجراءات زجرية ضد غير الملتزمين بقوانين السير من خلال تحرير المخالفات في حق سائقي هذه الدراجات، لعدم توفرهم على الوثائق القانونية واللوحات المعدنية أو بسبب عدم ارتداء خوذة واقية تحترم معايير السلامة الطرقية.


بسبب فريق الرجاء.. فيفا يلزم الكاف بقرار هام





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى