حرمت من المرافقة في “الجهوي”.. تلميذة تعاني من التوحد تستعطف أمزازي والأخير يتدخل -صورة

أطلقت تلميذة تدرس بالسنة أولى بكالوريا وتعاني من التوحد، صرخة إنسانية بعد حرمانها من المرافقة خلال الامتحان الجهوي، المرتقب تنظيمه خلال الأسبوع المقبل.

ووجهت التلميذة مريم رسالة إلى وزير التربية الوطنية، عبر حسابها على “الفيسبوك”، تنقل من خلالها معاناتها وحزنها جراء حرمانها من المرافقة، خلال امتحان الجهوي، مبرزة أن هذا القرار سينعكس سلبا على نتائجها.

وأكدت التلميذة ذاتها ان قرار حرمان التلاميذ التوحديين من المرافقة خلال الامتحانات، سيحول دون إمكانية إحرازهم نتائج مشرفة، مطالبة سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية بالتدخل.

ومقابل ذلك، كشف مصدر موثوق لـ “سيت أنفو”، أنه تم حل الإشكال بعد تدخل وزير التربية الوطنية اليوم الخميس.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى