تطورات جديدة في قضية الجنس الجماعي واغتصاب طفلين بطنجة

قضت محكمة الاستئناف بطنجة، أمس الثلاثاء، بإدانة المتورطين في قضية ما بات يعرف بالجنس الجماعي، بالحبس النافذ.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن المحكمة أدانت شخصين بخمس سنوات سجنا نافذا، وعلى والدة الطفلين بسنتين سجنا نافذا وعلى سيدة أخرى بثلاثة أشهر.

وتعود هذه القضية، حينما قدم والد الطفلين اللذين تعرضا للاغتصاب شكاية ضد طليقته، والتي اتهمها بالاعتداء رفقة أصدقائها على ابنيه جنسيا داخل المنزل.

ووفق شكايات أب الطفلين، الذين كشفا عن الواقعة، فإن اضطراره للعمل بمدينة الناظور، جعله يتغيب عن بيت الزوجية، خاصة خلال العام الماضي، حيث كانت فترة الحجر ومنع السفر بين المدن، مما جعله يتأخر بضع أشهر على زيارة زوجته وأبنائه الثلاثة المتواجدين بمنزلهم بطنجة، إلا أنه خلال العطلة الصيفية لسنة 2020، حينما رافقه أبنائه لحيث يعمل بالناظور، حكيا له تفاصيل ما يحدث بمنزلهم.

وحسب نفس الشكاية فإن الأم كانت تستغل غياب زوجها عن المنزل وتستدعي أصدقائها من أجل إحياء حفلات ماجنة، يتم فيها الاعتداء على ابنيها جنسيا.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى