بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية

شارك شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، في لقاء دراسي حول موضوع “تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، أي دور للفاعل السياسي والمدني في تعزيز مسار بلادنا في إنصاف الأمازيغية”، يومه الثلاثاء 30 يناير 2024 بمجلس المستشارين.

واستعرض الوزير أهم الإجراءات التي قامت بها الوزارة من أجل تعميم تدريس اللغة الأمازيغية، مبرزا الأثر الإيجابي لمختلف التدابير المتخذة على المستوى التنظيمي والتربوي والتكويني على تحسين مؤشرات تدريس الأمازيغية.

كما أكد الوزير على أن الوزارة تعمل على تعزيز هذه الدينامية في أفق تحقيق التعميم التام لتدريس الأمازيغية خلال السنة الدراسية 2029/2030، حيث يتم العمل على الرفع من عدد التوظيفات الخاصة بمدرسي اللغة الأمازيغية، ومراجعة المنهاج الدراسي الخاص بها بالسلك الابتدائي، وتعزيز تواجدها بأنشطة الحياة المدرسية، مع الحرص على التواصل بين المربيات والأطفال في مرحلة التعليم الأولي باللغة الأم، إضافة لإدماج اللغة الأمازيغية بالمصالح المركزية واللامركزية للوزارة.

وأكد الوزير على انخراط الوزارة بشكل ملتزم من أجل تنزيل المضامين التربوية المرتبطة بهذا الورش الوطني الذي يروم تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية، مذكرا بأن تحقيق الأهداف المنشودة يستدعي تظافر جهود جميع المتدخلين والفاعلين.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى