بعد التحقيق معه.. هذا مصير صاحب المعمل السري بطنجة

علم موقع “سيت أنفو”، أنه تم وضع صاحب المعمل السري الذي توفي بداخله 28 شخصا، تحت تدابير الحراسة النظرية، في انتظار إحالة الملف على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف.

وكانت المصالح الأمنية بطنجة، قد استمعت لصاحب المعمل السري، أمس الإثنين، بعدما تماثله للشفاء، بحيث جرى نقله من المصحة إلى ولاية الأمن للتحقيق معه.

وأكد المصدر نفسه، أن الأبحاث لازالت متواصلة في هذا الملف، بحيث تواصل المصالح الأمنية تحرياتها والاستماع لشهادات أسر الضحايا.

وتجدر الإشارة، إلى أن مدينة طنجة اهتزت مؤخرا، على وقع فاجعة مؤلمة، راح ضحيتها 28 شخصا، بعدما غمرت مياه الأمطار معمل للنسيج.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى