بحوزتهما كميات مهمة.. أمن مكناس يوقف رجلا وسيدة يشتبه في ترويجهما لـ “الإكستازي”

قامت مصالح ولاية أمن مكناس، خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، بناء على معطيات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من توقيف رجل وسيدة يبلغان من العمر 32 و30 سنة، للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بالحيازة والاتجار في أقراص “الإكستازي” والأقراص الطبية المخدرة.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه جرى توقيف المشتبه فيهما بالسد القضائي بمدخل مدينة مكناس، أثناء وصولهما على متن سيارة مرقمة بالخارج من إحدى مدن شمال المملكة، مشيرا إلى أن عملية التفتيش التي تمت بكل من السيارة ومنزل أحدهما الكائن بحي السلام بمكناس، أسفرت عن حجز 1495 قرص مكونة من 1231 قرص طبي من أنواع “ريفوتريل” و”فاليوم”.

كما جرى حجز حوالي 264 قرص “إكستازي” مخدر، فضلا عن مبلغ مالي يشتبه في أنه من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

يذكر أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث، الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار تحديد باقي المتورطين المفترضين في ترويج هذه المواد المخدرة.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى