بالحمير والبغال.. أزمة العطش تخرج مواطنين إلى الاحتجاج ضواحي تاونات

دفعت أزمة العطش التي تعيشها مجموعة من الدواوير التابعة لجماعة الغوازي بإقليم تاونات، عشرات المواطنين المتضررين إلى الخروج في مسيرة احتجاجية اليوم الأربعاء في اتجاه دائرة قرية با محمد.

وندّد المحتجون بالانقطاع الدائم للمياه الصالحة للشرب خلال الأيام الأخيرة، تزامنا مع ارتفاع موجة الحرارة التي يكثر فيها الطلب على الماء.

المتضررون اضطروا إلى قطع حوالي 16 كيلومترا للوصول إلى مقر باشوية با محمد، مستعينين بالحمير والبغال، حيث رفعوا عدة شعارات تطالب بتوفير الماء الصالح للشرب، مستنكرين في الوقت ذاته سياسة الآذان الصماء التي ينهجها المسؤولين الإقليميين والمحليين والسلطة المنتخبة.

وفي هذا السياق، قال الميلودي نور الدين، رئيس جماعة الغوازي، في تصريح لـ”سيت أنفو” إن مشكل العطش الذي تعيشه عدد من الدواوير التابعة لقيادة أولاد عيسى احجاوة ضواحي تاونات، يعود بالأساس إلى وجود عطب في محطة تصفية مياه واد سبو على مستوى جماعة المكانسة، والتي تعمل على توزيع مياه الشرب على سكان الدواوير المتضررة حاليا.

وأكد المتحدث ذاته، أن مشكل العطش بالدواوير المتضررة، هو مؤقت وسيتم حله في غضون شهر على أقصى تقدير، مشددا على أن مشروع ربط هذه الدواوير بالماء الصالح للشرب انطلق منذ مدة وهو في مراحله الأخيرة.

وأفاد مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أنه وبعد مسيرة اليوم اقترح المسؤولون توفير شاحنات صهريجية ستزود كل منزل بما قدره 200 لتر من الماء، وهو الحل الذي تعتبره الساكنة ترقيعيا نظرا لضعف كمية الماء إضافة إلى أن العملية لن تتم بشكل يومي.

 

 

 


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى