اليونسيف تطلق “مرصد الطلب على اللقاحات” للتصدي للمعلومات الخاطئة

أطلقت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونسيف)، بتنسيق مع منظمة مشاريع الصالح العام ومعهد الصحة العالمية في جامعة ييل، مساء اليوم الجمعة، “مرصد الطلب على اللقاحات”، وذلك لتقوية برامج التوعية المحلية للتصدي للمعلومات المضللة بخصوص اللقاحات.

وذكرت اليونسيف، في بيان لها، أن مرصد الطلب على اللقاحات يعمل على تطوير أدوات وتدريبات ودعم تقني وأبحاث لتمكين الحد من تأثير المعلومات المضللة وانعدام الثقة بخصوص جميع اللقاحات، مضيفا أن هذا البرنامج منظم وفق ثلاثة أركان: وسائل للتحليل وللخروج برؤى استنادا إلى الإصغاء إلى المجتمع، وبرنامج تدريب وتثقيف للتصدي للتحديات المتعلقة بجميع اللقاحات، ومختبر للتوعية والتواصل.

وأشارت اليونسيف، أن مختبر التدخلات المعنية بقبول اللقاحات سيستفيد من الأبحاث والرؤى التي تتضمنها الأبحاث السلوكية والاجتماعية التي ستنتج عن نشاط الإصغاء إلى المجتمع، وذلك لتطوير محتوى جذاب وذي صلة لملء فجوات المعلومات.

كما سيطور المختبر رسائل “تحصين” لوقاية الناس من المعلومات المضللة حول اللقاحات.

وقبل البدء بتنفيذ هذه الأنشطة، سيجري اختبار ميداني سريع للمحتوى والبرامج لتقييم نبرة الخطاب وشكله وتأثيره على التغيير السلوكي.

وحسب المنظمة سيعمل أي برنامج قطري مدعوم من المرصد على شاكلة نظام لمراقبة الأمراض، وسيقوم بتوضيح السياق الذي تجري فيه الحوارات المتعلقة باللقاحات وتوصيف الأسئلة والمعلومات الم ضل لة بغية توفير تحديثات منتظمة للوكالات المحلية المعنية بالصحة وللمنظمات الشريكة.

وقال الرئيس التنفيذي لمنظمة مشاريع الصالح العام، جوي سميسر، “بما أن التواصل المحلي هو أمر رئيسي لنجاح أي برنامج تحصين، فإننا نركز على بناء برامج على المستوى المحلي بحيث تكون مؤثرة وراقية بقدر الأنظمة العالمية. إن لكل بلد في كوكب الأرض دقائق ثقافية خاصة به، وسيتطلب نظام المرصد ن هجا كمية وأخرى نوعية لتتبع السرديات المحلية المتعلقة باللقاحات وتوصيفها، وحينها يمكن تكييف برامج لاحقة للصحة العامة بحيث تكون ملائمة لسياق كل بلد، ومن ثم تقييمها لتحديد إمكاناتها من حيث تقب ل الجمهور لها وتأثيرها”.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى