المديرية الإقليمية للتربية الوطنية تلتزم بعودة أساتذة “الكونطرا” إلى أقسامهم

بعد الضجة التي رافقت منع بعض أساتذة التعاقد بسطات من الالتحاق بأقسامهم شريطة توقيع محضر استئناف العمل، كشفت التنسيقية الجهوية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بجهة الدار البيضاء- سطات، أن المديرية الإقليمية للتربية الوطنية، التزمت بعودة الأساتذة إلى أقسامهم.

وأوضح بلاغ للتنسيقية الجهوية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بجهة الدار البيضاء- سطات توصل موقع “سيت أنفو” بنسخة منه، أن المديرية الإقليمية “التزمت بعودة الأساتذة إلى أقسامهم والجواب على الاستفسارت فقط، إضافة إلى التزامها بقبول كل طلبات التراجع عن إمضاء ملحقات العقود التي تم توقيعها تحت ضغط بعض المدراء”.

وأضاف البلاغ نفسه، أن الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد أجبروا على توقيع عقود استئناف العمل الأمر الذي يتعارض مع القانون، حيث إن استئناف العمل يتم التوقيع عليه في حالة الغياب، أما في حالة الإضراب فإن الاستفسارات هي التي يجب أن تمنح للأساتذة.

وشددت تنسيقية الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، على تشبثها بضرورة إدماج كافة الأساتذة في أسلاك الوظيفة العمومية دون قيد أو شرط.

يذكر أن مدينة الرباط شهدت يوم الأربعاء الماضي، مسيرة حاشدة للأطر التعليمية، حيث احتل الأساتذة الشوارع ودخلوا في مواجهات مع القوات العمومية.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى