الدكتور حمضي يفاجئ المغاربة بخصوص فيروس “فلورونا”

في ظل الجدل الذي رافق إعلان تسجيل أول حالة إصابة بـ “فلورونا” في إسرائيل، كشف الطبيب الطيب حمضي، الباحث في السياسات والنظم الصحية بالمغرب تفاصيل هذا الفيروس.

وقال حمضي في تسجيل صوتي توصل موقع “سيت أنفو” بنسخة منه، إن “فلورونا تعني الإصابة بكوفيد والأنفلونزا الموسمية في آن واحد، وهو مصطلح تم جمعه من فلو الأنفلونزا الموسمية وكورونا “، مشددا على أن وسائل الإعلام ومنصات التواصل تنشر بعض الأمور الخاطئة عن هذه الإصابات والتي تستدعي الشرح.

وأوضح الباحث في السياسات والنظم الصحية أن “فلورونا ليست متحورا جديدا”، غير أنه تابع قائلا: “هذه أول مرة يتم اكتشاف فلورونا بدليل التحاليل الطبية”.

ولتفادي الإصابة المزدوجة بكوفيد والأنفلونزا الموسمية، دعا حمضي المواطنين إلى الإقبال على التلقيح، ولاسيما الجرعة الثالثة بالنسبة لكبار السن أو الأشخاص الذين يعانون أمراضا مزمنة.

كما نبه الطبيب نفسه إلى ضرورة الحفاظ على التباعد وتهوية الأماكن المغلقة، والمواظبة على التعقيم.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى