الدرك يوقف “حراكة” و3 متورطين في التهجير السري باشتوكة آيت باها

أفلحت مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي سيدي بيبي، ضواحي اشتوكة آيت باها، اليوم الاثنين، في إيقاف 13 شخصاً، وذلك في إطار الجهود المبذولة للتصدي بشكل استباقي لمحاولات الهجرة السرية.

وأفاد مصدر وثيق الاطلاع لموقع “سيت أنفو”، أن الموقوفين، ضمنهم 3 مشتبه فيهم بإعداد عمليات التهجير غير القانوني، وتم  ضبطهم، خلال تدخلات أمنية متفرقة، جرى تنفيذها، تحت إشراف القائد الإقليمي ورئيس المركز الترابي، على مستوى كل من مدن أكادير وإنزكان وآيت ملول، بناء على معلومات دقيقة حدّدت مكان وجودهم، قبل أن يتم اقتيادهم للتحقيق، قصد تحديد كافة الامتدادات الوطنية والدولية المحتملة لنشاطهم المحظور.

وفيما تم الاحتفاظ بالمشتبه في تورطهم في التحضير لعمليات الهجرة، تحت تدابير الحراسة النظرية، جرى إخضاع المرشحين الموقوفين لإجراءات البحث القضائي المُفعّل تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

ويأتي إيقاف هؤلاء، بحسب المصدر ذاته، في أعقاب إحباط مصالح الدرك الملكي بسيدي بيبي، محاولة للهجرة غير الشرعية، وإيقاف عدد من المرشحين كانوا يستعدون للهجرة سرا، انطلاقا من شاطئ “سيدي طوال”، أول أمس السبت.

كما تأتي التدخلات الأمنية في إطار العمليات الاستباقية التي تقوم بها عناصر الضابطة القضائية بجميع المراكز الترابية الواقعة تحت نفوذ سرية بيوكرى، من أجل مكافحة شبكات التهجير السري وتشديد الخناق على مهربي البشر على طول الشريط الساحلي لإقليم اشتوكة آيت باها.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى