الداعية الإسلامي وسيم يوسف بعد إصابته بالسرطان: نحن وطننا السماء

أعلن الداعية الإسلامي، وسيم يوسف، أمس السبت، عبر بث مباشر عبر صفحته، عن إصابته بمرض السرطان، ما خلف صدمة كبيرة في صفوف محبيه.

وقال المستشار الديني في الفيديو المتداول عبر منصات التواصل الاجتماعية: “المسألة هي إما أن يكون خبيثا أو حميدا، إن شاء الله يطلع حميد ويستأصل وترجع الأمور طيبة، لكن الحين أنا امشي على عكاز..”.

وأضاف: “الحمد لله الأمور طيبة، والله عز وجل من رحمته أن يبتلينا بالأوجاع والأمراض، حتى نعلم يقيناً أن الدنيا ليست لنا، وأننا زوار”.

وتابع المتحدث ذاته: “الزائر طال أمده أم قصر، لا بد أن يركب طائرة ترجعه إلى وطنه، ونحن وطننا السماء، نصفنا روح ونصفنا من طين، فإذا تهالك الطين بالأمراض والأوجاع تحن الروح إلى سمائها”.

ويذكر أن وسيم يوسف شغل سابقا، منصبي خطيب مسجد الشيخ زايد بالإمارات وخطيب مسجد الشيخ زايد الكبير.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى