الأسرة الملكية ومعها الشعب المغربي يحتفلان بذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم

تحتفل الأسرة الملكية ومعها الشعب المغربي، يوم غد السبت (26 غشت)، بذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، وهي مناسبة سنوية لاستحضار الانخراط الموصول لسموها في المبادرات والأعمال ذات الطابع الاجتماعي، لاسيما قضايا الدفاع عن حقوق المرأة وحماية الطفولة.

وتولي صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم اهتماما خاصا لقضايا الطفولة والعمل على ضمان رفاهيتها انطلاقا من إيمان سموها بأن الأطفال يجسدون أمل ومستقبل الأمة. كما تعمل سموها على دعم دور المرأة داخل المجتمع .

وأبانت سموها، عن دينامية وفعالية في كل المهام التي أسندت إليها سواء على رأس مصالح الأعمال الاجتماعية للقوات المسلحة الملكية، أو مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج أو المرصد الوطني لحقوق الطفل وكذا الجمعية المغربية لدعم صندوق الأمم المتحدة لرعاية الطفولة.

وقد تفضل صاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، بمناسبة تخليد الذكرى الرابعة والعشرين لتربع جلالته على عرش أسلافه الميامين، خلال ترؤس جلالته لحفل أداء القسم من طرف ضباط أفواج 2020 و2021 و2022، و2023 المتخرجين من مختلف المعاهد والمدارس العسكرية وشبه العسكرية، وكذا ضباط الصف الذين ترقوا في درجة ضابط ضمن صفوف القوات المسلحة الملكية، بساحة المشور بتطوان، فأطلق على هذه الأفواج إسم “صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم”.

كما شكل النهوض بوضعية المرأة انشغالا مستمرا لسمو الأميرة، التي تترأس الاتحاد الوطني لنساء المغرب، حيث واكبت بهذه الصفة المكاسب التاريخية التي حققتها المرأة بفضل العناية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، والمتمثلة على الخصوص في مدونة الأسرة.

ولم تقتصر الجهود التي تقوم بها صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم على الصعيد الداخلي، بل تعدتها إلى المستوى الدولي، حيث أبانت سموها عن حركية متميزة لفائدة عدد من القضايا الدولية، لا سيما المتعلقة بوضعية المرأة والطفل، كما انخرطت في العديد من الأنشطة ذات الطابع الاجتماعي والإنساني.

وحظيت جهود سموها بتقدير واعتراف العديد من الجهات العالمية، حيث منحتها اللجنة الدولية للمؤسسة المتوسطية للسلام جائزة البحر الأبيض المتوسط للطفولة، وهي الجائزة التي تمنح سنويا لشخصيات مرموقة من عالم السياسة والثقافة والفن ساهمت من خلال جهودها في إشعاع قيم التضامن والتسامح بالحوض المتوسطي.

كما أن هذا المسار الإنساني النبيل لسمو الأميرة كان محط إشادة الصحافة الدولية وتقدير العديد من مسؤولي مؤسسات عالمية تعمل لفائدة حقوق الطفل، حيث عينت في يوليوز سنة 2001 سفيرة للنوايا الحسنة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والتعليم والثقافة (اليونيسكو)، ومثلت المغرب في العديد من المحافل الدولية ذات البعد الاجتماعي والإنساني.

و قد تعددت أنشطة صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم خلال السنة المنصرمة حيث حضرت سموها ، بتاريخ 5 ماي 2023 بقصر باكينغهام بلندن، حفل استقبال أقامه صاحب الجلالة الملك تشارلز الثالث على شرف كبار الشخصيات التي قدمت لحضور مراسم تتويجه.

وفي اليوم الموالي مثلت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، في مراسم تتويج الملك تشارلز الثالث، عاهل المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وآيرلندا الشمالية.

وفي 22 مارس الماضي ، استقبلت صاحبة السمو الملكي الأميرة للامريم بالرباط، صاحبة الجلالة الملكة ماكسيما زوريجويتا، ملكة الأراضي المنخفضة، المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة لشؤون التمويل الشامل من أجل التنمية.

ويندرج هذا الاستقبال في إطار زيارة العمل التي قامت بها للمغرب جلالة الملكة ماكسيما، بصفتها المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة لشؤون التمويل الشامل من أجل التنمية، بهدف زيادة تعزيز ودعم المنجزات التي حققتها المملكة خلال السنوات الأخيرة في مجال الشمول المالي.

وترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للامريم، رئيسة الاتحاد الوطني لنساء المغرب، في 8 مارس بالرباط، مراسم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة. وبالمناسبة ذاتها، ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للامريم، مراسم التوقيع على اتفاقيتي شراكة بين القطاعين العام والخاص، اقتصادية ومؤسساتية.

كما ترأس صاحبا السمو الملكي الأمير مولاي رشيد والأميرة للا مريم، في 11 فبراير الماضي بالنادي الملكي للغولف دار السلام بالرباط، حفل تسليم الجوائز للفائزين بالدورة 47 لجائزة الحسن الثاني والدورة ال26 لكأس للا مريم، اللتين جرت أطوارهما تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وفي 19 يناير الماضي، استقبلت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، بالرباط، السيدة ديبورا ف. روتر، رئيسة مركز جون فيتجرالد كينيدي للفنون المسرحية، التي كانت مرفوقة بالسيدة ناتاليا كوبو دي بولغيروني رئيسة اللجنة الدولية للفنون بالمركز.

وتنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، رئيسة المصالح الاجتماعية للقوات المسلحة الملكية ومؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء العسكريين وقدماء المحاربين، في 12 يناير الماضي بالرباط، بالقيادة العامة للقوات المسلحة الملكية، المجلسين الإداريين للمصالح الاجتماعية للقوات الملسحة الملكية، ومؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء العسكريين وقدماء المحاربين.

كما ترأست صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، في 11 دجنبر 2022 بالمكتبة الوطنية للمملكة المغربية، حفل تدشين البازار الدولي للنادي الدبلوماسي، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وبتاريخ 21 نونبر 2022، استقبلت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم بالرباط، السيدة نجاة معلا مجيد، الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة، المعنية بالعنف ضد الأطفال.

وترأست سموها في 4 نونبر 2022 بمسجد السنة بالرباط، حفلا دينيا إحياء للذكرى الرابعة والعشرين لوفاة جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه.

ويجسد الاهتمام بالقضايا الاجتماعية والتنموية عموما وبخدمة قضايا المرأة والطفولة على الخصوص، الالتزام الراسخ لصاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم بتحقيق تنمية شاملة ومندمجة تشرك كافة شرائح وفئات المجتمع.

المصدر : وكالات

مهمة جديدة لطاقم وليد الركراكي في فرنسا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى