ارتفاع صاروخي لأسعار الدجاج خلال رمضان

على غرار الأسماك والخضروات، عادت أسعار الدجاج لترتفع من جديد خلال الأسبوع الأول من شهر رمضان، بحيث وصل ثمن الدجاج إلى 23 درهما للكيلوغرام الواحد.

وفوجئ المواطنون بارتفاع أسعار الدجاج، بحيث تجاوز ثمنها في بعض الأسواق بمدينة الدار البيضاء 23 درهما.

وعبر المغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن غضبهم الشديد من ارتفاع أسعار جميع المواد الغذائية، قائلين “كلشي غلا الحوت، دجاج، لحم والخضر.

وفي نفس السياق، قال خالد الرابطي، مسؤول التواصل بالفيدرالية البهيمية لقطاع الدواجن، إن أسعار الدواجن لازالت تعرف ارتفاعا كبيرا، بحيث أصبح ثمن الكيلوغرام الواحد من الدجاج يتراوح ما بين 22 و23 درهما بالرياشات.

وأكد المتحدث نفسه، أن أسعار الدجاج بالضيعة لا تتجاوز 15 درهما، فيما بلغت بأسواق الجملة 16 درهما، مضيفا أن هناك نقص في كمية الإنتاج وذلك تزامنا مع شهر رمضان.

وأضاف الرابطي، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن هذا الارتفاع ساهمت فيه بالدرجة الأولى الخسائر التي تعرض لها منتجو الدواجن طوال السنتين الأخيرتين بسبب جائحة كوفيد-19، حيث أقفلت العديد من الضيعات أبوابها بسبب عدم قدرة أصحابها على تحمل الخسائر التي تعرضوا لها.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى