إلهام حنكي.. ربانة طائرة مروحية تتحدى المرتفعات

بخطى واثقة، تلتحق إلهام حنكي، التي تشتغل ضمن المجموعة الجوية للدرك الملكي، بعملها كربانة طائرة مروحية من طراز (فينيك)، يحدوها إحساس بالمسؤولية وعزم أكيد على بذل كل الجهود خدمة الوطن.

تلقت إلهام، التي بدأت مسارها المهني ضمن صفوف قوات الدرك الملكي سنة 2013، تكوينا عسكريا أساسيا قبل الالتحاق بالمجموعة الجوية للدرك الملكي، حيث أصبحت سنة 2016 ربانة طائرة مروحية، وهي مهمة تتطلب الكثير من الانضباط والحزم والتركيز.

تقول إلهام، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، “أن أصبح ربانة طائرة لم يكن مجرد هدف مهني، بل كان حلما راودني منذ الطفولة، تمكنت من بلوغه بفضل تكوين جيد، فضلا عن دعم كافة مكونات جهاز الدرك الملكي”، موضحة أن التكوين في مجال الملاحة الجوية يشمل الجانبين النظري والتطبيقي.

وتوزعت تخصصات التكوين الذي تلقته الربانة حنكي بين الاستطلاع الجوي ودراسة الحالة الميكانيكية والتقنية للطائرة وتقنيات الملاحة الجوية، الأمر الذي مكنها من تحقيق حلمها وإثبات نفسها في مجال ليس سهلا، والذي ظل حتى وقت قريب “حكرا على الرجال”.

وبالنسبة لإلهام، دائما ما شكل الحزم والمثابرة أبرز المفاتيح لتحقيق النجاح. وفي مجال الطيران ضمن قوات الدرك الملكي تكتسي المهمة صعوبة أكبر، كونها مهنة تتطلب مضاعفة اليقظة والكفاءة، بالإضافة إلى القدرة على اتخاذ القرارات بسرعة وفي وضعيات غير متوقعة.

وتوضح إلهام أنه يتعين على الطيار أن يتحلى باليقظة التامة والقدرة على تدبير المواقف الصعبة أو الضاغطة، مضيفة أنه يتوجب عليه تأمين السلامة في المقام الأول، والتحلى بأعلى درجات الحزم والهدوء في كل الظروف، فضلا عن التفاعل اللحظي وبحس كبير بالمسؤولية. صفات ضرورية للقيام بكل المهام التي تقع على عاتقه والتي تتوزع بين الاستطلاع الجوي والبحث والإنقاذ والمراقبة الطرقية وتوزيع الغذاء.

ولدى القيام بمختلف هذه المهام، تبرهن الربان إلهام عن التزام قوي يسهم في تعزيز صورة المرأة داخل مؤسسة الدرك الملكي، التي تحتفي باليوم العالمي للمرأة على غرار باقي المؤسسات الوطنية، من خلال تكريم الدركية المغربية.

سعادة غامرة تعبر عنها إلهام، الزوجة والأم لطفلة،كونها تمكنت من التوفيق بين حياتها المهنية والشخصية، فمهمتها لم تكن أبدا عائقا أمام تطورها الشخصي، مؤكدة أن التنظيم والجدية هما مفتاحا التفوق على الصعيد المهني والأسري.

ولم يفت إلهام، التعبير عن امتنانها للدعم المستمر لزملائها الرجال، الذين يحرصون على مواكبة العناصر النسائية لقوات الدرك، على الوجه الأكمل، لتمكينهن من القيام بمهامهن.

وتقول في هذا السياق “في عملنا، لا يوجد فرق بين المرأة والرجل. ما يهم هو المهارات والالتزام والجدية، وقبل كل شيء حب المهنة والوطن”.

وأعربت ربانة الطائرة إلهام، في رسالة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، عن إعجابها الكبير بالمرأة المغربية على اختلاف أطيافها، وبمؤهلاتها العالية وتألقها في كافة المجالات مهما بلغت صعوبتها.

المصدر : وكالات

موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى