أسر ضحايا فاجعة طنجة يطالبون بالدعم المادي والمعنوي ويتخذون هذه الخطوة

أعلنت عائلات ضحايا فاجعة معمل طنجة، التي أودت بحياة 28 شخصا وخلفت العديد من المصابين، عن تذمرها من عدم تجاوب الحكومة مع مراسلاتها.

ومن المنتظر أن تنظم عائلات ضحايا فاجعة طنجة، يوم غد الجمعة، لقاء تضامنيا وتشاوريا، بمدينة البوغاز، من أجل الدفاع عن حقوق الضحايا، عقب مرور 5 أشهر على وقوع الفاجعة.

وحسب ما توصل به موقع “سيت أنفو”، فإن أسر ضحايا فاجعة معمل طنجة، سبق لها أن راسلت رئيس الحكومة، وطالبته بالنظر في مطالبها المشروعة والتدخل لدعمها ماديا ومعنويا، وإيجاد حلول لانتشالها من الأوضاع المأساوية التي تعيشها بسبب الفاجعة.

كما طالبت الأسر المتضررة بـ “إنشاء لجنة تحقيق مسؤولة في الواقعة ومحاسبة المسؤولين عن حدوثها، عوض ما يتم الآن من محاكمة ليست إلا مسرحية لا يحاكم فيها كل الأطراف المسؤولة عن الجريمة”، على حد تعبيرها.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى