شاحنة تضع حدا لحياة شاب باشتوكة آيت باها

لقي شاب في العشرينات من عمره، صباح اليوم الخميس، مصرعه بعدما صدمته شاحنة على الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين مدينتي أكادير وتزنيت، تحديدا على مستوى النفوذ الترابي لجماعة إنشادن التابعة لإقليم اشتوكة آيت باها.

وأفاد مصدر “سيت أنفو”، أن المفارق للحياة كان على متن دراجته الناريةـ في اتجاه مسكنه قبل أن تصدمه الشاحنة، مُتسبّبة في إصابته بجروح بليغة ورضوض في مختلف أنحاء جسده.

ووفق المصدر ذاته، فقد جرى نقل المصاب إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الاقليمي المختار السوسي بمدينة بيوكرى، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة.

وتبعا للمصدر، فقد فتحت مصالح الدرك الملكي بحثا للوقوف عند ظروف وملابسات الحادث، بينما جرى توقيف السائق والاحتفاظ به رهن تدابير الحراسة النظرية، بتعليمات من النيابة العامة المختصة.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى