العثور على جثة ستيني يستنفر الأمن بخنيفرة

استنفرت عناصر الشرطة بمفوضية خنيفرة، والسلطات المحلية، مساء اليوم الجمعة مصالحها جراء العثور على جثة رجل ستيني بعدما لفظته مياه واد أم الربيع.

وحسب مصادر “سيت أنفو”، فإن المصالح الأمنية بمفوضية خنيفرة، تلقت إخبارية تفيد تواجد جثة رجل بجنبات وادي أم الربيع وهو الأمر الذي خلف حالة استنفار قصوى.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عناصر الشرطة التقنية والعلمية تجري أبحاثها للكشف عن هوية صاحب الجثة التي لازالت مجهولة.

وجرى نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لخنيفرة، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي لتحديد أسباب الوفاة، فيما تم فتح تحقيق في ظروف وملابسات الواقعة تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


بلاغ هام من بنك المغرب بمناسبة عيد الأضحى

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى