استنفار أمني بعد العثور على جثة متفحمة بتزنيت

فتحت فرقة الشرطة القضائية التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة تزنيت، اليوم السبت، بحثا في قضية جثة عثر عليها داخل مجزرة مهجورة تقع قرب باب لخميس.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن الجثة التي عثر عليها كان جزء منها متفحم، ما يرجح فرضية محاولة الجاني إخفاء معالم الجريمة التي ارتكبها.

وأوضح المصدر نفسه، أنه جرى نقل جثة الشاب إلى مستودع الأموات، من أجل إخضاعها للتشريح الطبي، فيما تم فتح تحقيق عاجل لمعرفة ملابسات هذه الواقعة المأساوية.

وأكد المصدر ذاته، أن التحقيقات التي باشرتها المصالح الأمنية رجحت فرضية اندلاع شجار بين الضحية والجاني خلال خلسة خمرية.


whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب



جديد سعيد الناصري في ملف “إسكوبار الصحراء”





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى