“فيات المغرب” ترفع الستار عن سياراتها الكهربائية الجديدة -فيديو

أعلنت فيات عن إطلاق سياراتها الكهربائية الجديدة “فيات 600e لابريما” و”فيات توبولينو” في المغرب، مؤكدة بذلك تصميمها على أن تصبح العلامة الرائدة في سوق التنقل الحضري المستدام.

من خلال تقديم السيارتين الجديدتين: “فيات 600e لابريما”، و”فيات توبولينو” التي تم إنتاجها في مصنع ستيلانتيس بالقنيطرة، دشنت فيات صفحة جديدة من تاريخ حضورها بالمغرب، الغني بأزيد من 65 عاما من النجاحات والابتكارات.

وفي تصريح صحافي، أكد إيف بييروت دي غاشون، مدير عام ستيلانتيس المغرب، على الأهمية التي يكتسيها هذا الحدث البارز بالنسبة لقطاع صناعة السيارات في المغرب، وقال: « في زمن يتسم بتنامي الاهتمام بالاستدامة وتزايد الوعي بالوقع البيئي للنقل، تتجه صناعة السيارات العالمية بسرعة نحو إنتاج سيارات أكثر نظافة. في هذا السياق، صار التنقل بالكهرباء يتجه تدريجيا إلى أن يصبح القاعدة، بينما يبحث المستهلكون عن بدائل محترِمة للبيئة. بهذا الصدد، استجابت فيات المغرب لهذه الانتظارات عبر الإطلاق المتزامن لطرازين من السيارات الكهربائية الصغيرة والأنيقة والتي تستجيب لاحتياجات سكان المدن المغربية المهتمين بالبيئة ».

تمثل السيارة الجديدة “فيات 600e لابريما” الحل الأمثل لسكان المدن وعشاق الأنشطة في الهواء الطلق؛ فهي تعتبر التجسيد الأمثل لقيم العلامة، المتمثلة في الأسلوب الإيطالي جدا واحترام البيئة والاستدامة. وتجمع السيارة الكهربائية الجديدة في نفس الوقت بين الجمال والنَّضارة. فهي تتميز بأبعادها السخية (4.17 متر طولا)، وقابليتها للإيواء، إذ تتسع بشكل مريح لخمسة أشخاص، بالإضافة إلى فضاءات تخزين أمامية تعد الأفضل في فئتها. توفر كذلك مدى استقلالية كهربائية يصل إلى 400 كيلومتر في دورة مختلطة وفق الاختبار العالمي المنسق للمركبات الخفيفة (WLTP) وأكثر من 600 كيلومتر في دورة حضرية وفق الاختبار العالمي المنسق للمركبات الخفيفة (WLTP). فضلا على ذلك، توفر السيارة تجهيزات أمان من الجيل الأخير.

بدورها، تجسد “فيات توبولينو” التنقل الحضري بالطريقة الإيطالية بتصميمها المرح، الكهربائي 100%، وصغر حجمها بطول لا يتجاوز 2.53 مترا، مانحة حلا مثاليا من أجل سياقة كهربائية سهلة ومتاحة في المدينة. وهي متوفرة في نسختين: توبولينو “المغلقة” وتوبولينو دولشيفيتا “المفتوحة”، ممثلة أسلوب دولشي فيتا الإيطالي.

نبذة عن  فيات 600e لابريما

متوفرة في نسخة ذات 5 أبواب، تمنح فيات 600e لابريما طاقة إيوائية استثنائية مع 5 مقاعد وسعة تخزين داخلية بحجم 15 لترا. يمكن للركاب وضع أغراضهم الخاصة في النفق المركزي، وأيضا في سلال تفريغ الجيوب الملصقة بالمقاعد الأمامية وفي فضاءات التخزين الموجودة في مقدمة السيارة. تتوفر السيارة كذلك على صندوق خلفي سخي، بسعة 360 لتر مخصصة لشحن الأمتعة والبضائع.

فضلا عن الفضاء الفسيح، يتميز الطراز بأداء كهربائي متميز. تمنح البطارية من ليثيوم أيون، بقدرة 54 كيلوواط ساعة، لسيارة فيات 600e لابريما استقلالية يصل مداها إلى 400 كيلومتر في دورة مختلطة WLTP (وفق الاختبار العالمي المنسق للمركبات الخفيفة) وأكثر من 600 كيلومتر في دورة حضرية، الشيء الذي يجعل من فيات 600e لابريما السيارة المثالية سواء للاستعمال اليومي داخل المدينة أو للهروب خارجها في نهاية الأسبوع.

لتتويج مدة إعادة شحن البطارية، تم تزويد فيات 600e لابريما بنظام شحن سريع بسرعة 100 كيلوواط للتمكين من إعادة شحن البطارية في وقت وجيز. فعلى سبيل المثال لا يتطلب المرور من 20% إلى 80% من نسبة شحن البطارية إلا 17 دقيقة فقط. كما تم تجهيز السيارة من المصنع بشاحن متضمن بسرعة 11 كيلوواط وكابل من فئة الوضع 3 لإعادة الشحن في البيت أو في الأماكن العامة، والذي يضمن إعادة شحن كاملة في ظرف يقل عن ستة ساعات.

يوفر المحرك، الذي تبلغ قدرته 115 كيلوواط (156 حصانا) تسارعا يمكن منَ المرور منْ 0 إلى 100 كيلومتر في الساعة في ظرف 9.0 ثانية. وتقترح سيارة فيات 600e لابريما ثلاث أوضاع للسياقة – إيكو، نورمال، سبورت – التي يمكن الاختيار فيما بينها حسب أسلوب القيادة المرغوبة. خلال سنة 2024 سيتم اعتماد دفع هجين بهدف استكمال خيارات السيارة من حيث المحركات.

أيقونية من الخارج ودولشي فيتا من الداخل

تستلهم فيات 600e لابريما اسمها من النسخة 1955، والتي أضافت إليها كامل نَضارة الأسلوب الإيطالي. يعكس تصميمها الخارجي والداخلي بمنتهى الإتقان الأناقة الإيطالية وفلسفة دولشي فيتا. باختصار، تمنح فيات 600e لابريما متعة حقيقية للأحاسيس، المغروسة عميقا في إرث ما وراء جبال الألب الذي تحمله العلامة.

من الخارج، تتمتع فيات 600e لابريما بمظهر معزز وحاسم، مع غطاء محرك أكثر بروزا وأنف مدبب بشكل أكبر. فيما تم الاحتفاظ بالمنحى الأكثر عمقا في الخلف، رغم أن المحرك لم يعد موجودا هنا كما كان الحال في سنوات الخمسينيات. وطُلِيَّ الجناح الخلفي باللون الأسود من أجل إبراز الأشكال المستديرة لعائلة 500 والتعبير عن ديناميتها. في الواجهة الأمامية وفي أسفل الصندوق، وضع اسم السيارة “600” بلون الكروم، إضافة إلى الهوية الضوئية الجديدة بتقنية LED، التي جاءت عقب التطور الذي عرفته المصابيح الأمامية لعائلة 500، الشيء الذي أضفى لمسة مألوفة على المجموع.

وعُزِّز المظهر الخارجي، الأنيق والديناميكي في آن، بإطارات العجلات المعدنية قياس 18 بوصة باللون دايموند، وأغطية وأقواس العجلات بالألوان السوداء والمنطفئة، كما يتواجد الأسلوب الإيطالي أيضا في العلم ثلاثي الألوان بالأخضر والأبيض والأحمر منقوشا على الواقي الخلفي من الصدمات.

وزينت هذه الخطوط الخارجية بعناصر تضفي عليها المزيد من السحر: تفاصيل بالأسود اللامع، لمسات بالكروم، بريق المصابيح الخلفية.

في الداخل، تذكر سيارة فيات 600e لابريما الجديدة إلى حد كبير بالسيارة فيات 500 الشهيرة. فعلى سبيل المثال، ينتمي الدرع ولوحة القيادة بشكل جلي لطراز 500 (Cinquecento)، بأشكالها المستديرة وظلال الألوان التي تميز هذا الطراز الأيقوني. نجد فيها أيضا التصميم الأصلي لعجلة القيادة ذات الفرعين.

دائما في الداخل، تجسد فيات 600e لابريما الجديدة بدقة متناهية الحياة الحلوة (Dolce Vita) الإيطالية والطابع الشعبي للعلامة، عبر تضمينها العديد من التجهيزات المصممة لمنح تجربة رفاهية مثالية. يمكن للركاب الختيار ما بين 8 ألوان  مختلفة لتخصيص الإنارة المحيطة وإضافة شاشة اللمس بسعة 10.25”، بمجموع 64 تركيبة ممكنة، من أجل تجربة منقطعة النظير من حيث الأجواء الملونة.

تم تجهيز مقعد السائق بآلية ضبط كهربائية من ستة أوضاع وخاصة تدليك الظهر. كما تقترح فيات 600e لابريما الجديدة كذلك مقاعد بلمسات عاجية ناعمة مزينة بعلامة فيات بنبرات قرمزية، وبنظام تدفئة ذو ثلاثة أوضاع من أجل توفير أقصى حد من الراحة والصفاء.

وتكتمل تجهيزات السيارة بالسجاد الأرضي من قطيفة مخملية، ومقاعد خلفية مقاس 40/60، ومنافذUSB أصناف A و C + و C في الصف الثاني، وشاحن لاسلكي للهاتف النقال، وانفتاح بدون مفتاح مع مستشعر قرب.

تكنولوجيا معززة: أليات الأمان والسلامة واتصال جد متقدم

تم تزويد سيارة فيات 600e لابريما الجديدة بآليات الأمان والمساعدة من الجيل الأخير. وتوفر المساعدة على القيادة من المستوى الثاني.

يتيح مثبت السرعة التكيفي (ACC) إمكانية الفرملة أو التسريع حسب حركة المرور؛ يقوم نظام المساعدة الذكية على السياقة بقراءة تحديدات السرعة والحرص على تطبيقها، بينما يستخدم نظام الكشف عن النقاط العمياء أجهزة استشعار بالموجات فوق الصوتية لمراقبة النقاط العمياء والتحذير من وجود عقبات بفضل المؤشرات الضوئية الموجودة على المرايا الخارجية.

من بين التجهيزات التكنولوجية المتطورة التي زُوِّدت بها السيارة، فرامل الركن الكهربائية، الفرملة المستقلة في حالة الطوارئ عند استشعار حركة الدراجات والراجلين، بالإضافة إلى استشعار التثاؤب ودرجة تركيز السائق. وختاما، مستشعرات بدرجة 360 درجة وكاميرا الرجوع إلى الخلف بزاوية 180 درجة مع تأطير ديناميكي يمكن من تفادي العراقيل خلال مناورات ركن السيارة أو المناورات المعقدة.

من حيث وسائل الراحة والاتصال، تم تزويد سيارة فيات 600e لابريما الجديدة بالعديد من المعدات المصممة لجعل كل رحلة أكثر راحة: البوابة الخلفية الكهربائية التي تفتح بدون استخدام اليدين، مقعد السائق المزود بخاصية التدليك، 4 رافعات كهربائية لزجاج النوافذ، تكييف الهواء الأوتوماتيكي، مستشعر المطر والضوء.

ويكتمل العرض من المعدات بمنظومة صوتية من 6 مكبرات، شاشة لمس 10.25” مع نظام ملاحة – قابلة للتخصيص الكلي، قابلية الاتصال اللاسلكي مع Smartphone Apple CarPlayTM و Android AutoTM، لوحة عدادات رقمية 7” وخدمات UconnectTM المتصلة.

بغرض توفير المساعدة اليومية للمستعملين، تقترح سيارة فيات 600e لابريما الجديدة خدمات UconnectTM المتصلة، وعلى الخصوص الأوامر الصوتية للتواصل مع نظام الملاحة المتصل على متن السيارة، نظام الملاحة TomTom، التي تظهر خرائطه المحينة بشكل يومي مواقع محطات إعادة الشحن المتوفرة على المسار وتمد السائق بمعلومات في الزمن الفعلي حول أماكن الركن المجانية المتوفرة على الطريق العمومي.

كما يتيح تطبيق فيات الاستفادة من المزيد من الراحة. فهو يوفر أدوات التحكم التي تتيح استخدام العديد من الوظائف عن بعد: الإنارة، البوق، الفتح أو الإغلاق المركزي للأبواب، نظام التدفئة وتكييف الهواء.

سيارة فيات 600e لابريما الجديدة متوفرة ابتداء من سعر 488900 درهم شاملة للرسوم والضرائب. يمكن لزبنائنا الأفراد وذوي المهن الحرة أن يستفيدوا من عرض الإطلاق وفيات موبيليتي بسعر شهري قدره 5900 درهم شاملة للرسوم والضرائب*، مع الاستفادة من العديد من الامتيازات (البوكس ممنوحة، ضمان الشركة المصنعة لمدة 5 سنوات، ضمان البطارية الكهربائية لمدة 8 سنوات، التأمين ممنوح، إلخ.)

حول فيات توبولينو

تمتاز فيات توبولينو، السيارة الكهربائية الممتعة والرائعة والموجهة للجميع، بقدرتها على التكيف مع جميع المناسبات والأماكن، وتوفر إمكانيات متعددة الاستخدام.

تقدم توبولينو الجواب الملائم لتنقل القرب في المجال الحضري، من خلال قدرتها على الوصول إلى جميع الأماكن بفضل قوة الدفع الكهربائي. وتعد تكريما لتاريخ العلامة وقدرتها على الابتكار، ودائما بلطف وطراوة، تجسد بشكل مثالي أسلوب دولشي فيتا الجديد وأصالة الجمال الإيطالي.

مزودة بأكسيسوارات فريدة – مثل رشاش الاستحمام، الذي يجعل منها السيارة المثالية للشاطئ، تتجه فيات توبولينو إلى جمهور مستهدف جديد. بذلك، تعد فيات توبولينو التعبير الأمثل عن التزام فيات في مجال الاستدامة: يمكن دفعها الكهربائي من تخفيض البصمة الكربونية والحد من الضوضاء، مع احترام جدوى المراكز الحضرية. كما أن أبعادها الصغيرة جدا لا تسبب أية عرقلة لحركة المرور، بل إنها على العكس من ذلك تجعل من توبولينو سيارة المدينة بامتياز.

الجمال الإيطالي والحرية بكل بساطة

تعتبر فيات توبولينو الأخت الصغرى لفيات 500 التاريخية. فهي تقتبس منها اسمها وتصميها الـ500 الأصلي في سنة 1936، حيث أطلق عليها الإيطاليون اسم “توبولينو” لكونهم ميزوها على الفور، بسبب مصباحيها الأماميين الصغيرين المستديرين وأجنحتها الأمامية السوداء، والتي تذكر بأذني فأرة مشهورة جدا، بطلة سلسة من الرسوم المتحركة، والتي يطلق عليها الإيطاليون اسم “توبولينو”. مع سيارة توبولينو الجديدة، وسعت فيات مجموعتها وعززت ريادتها في مجال التنقل الحضري والمستدام. وتقود “قوة البساطة” أسلوب هذه السيارة الجديدة، على غرار سابقتها، من خلال تصميم يتمحور حول “أقل، يعني أكثر” والذي يتوخى أن يجعل من البساطة أفضل حليف للجمال.

وتبقى الحرية هي الكلمة الفصل وسيدة الموقف. فقد صممت توبولينو الجديدة لكي تتم مشاركتها مع الأقارب، والتمكن من استعمالها في كل الأمكنة وتحت كل الظروف المناخية، وركنها بكل سهولة. بالمقارنة مع الدراجة النارية، تتيح توبولينو مجموعة لا متناهية من الإمكانات. فهي يمكن قيادتها بكل أمان رغم سوء أحوال الطقس، كما أنها أكثر قوة في بنائها، وتتيح مشاركة الرحلات مع الأصدقاء والعائلة.

تتمحور سلسلة توبولينو الجديدة حول عربتين ذات هيكلين مختلفتين عن بعضهما، الأول مغلق والثاني مفتوح، كل واحد منهما منسجم مع خصائصه البنيوية، بيد أنهما يتميزان بتصميم واحد لإطارات العجلات الخارجية ونفس المقاربة الجمالية في الداخل. بفضل أبعادها الصغيرة جدا مقارنة مع السيارات العادية (2.54 متر طولا)، ومرونتها عند المناورة وسرعتها القصوى المحددة في 45 كيلومتر في الساعة، تعيد توبلينو الانتعاش للرغبة في أخذ الطريق بدون إرهاق. رغم كونهما معا متعددتي الاستخدامات، تتوفر العربتان على قدرة كهربائية ممتازة بفضل بطارية بقوة 5.5 كيلوواط ساعة، والتي تتيح استقلالية تصل  إلى 75 كيلومتر وشحن كامل في أقل من أربع ساعات. ويعتبرهذا أكثر مما هو ضروري للاستمتاع بيوم جميل على شاطئ البحر أو بمسارات يومية في المدينة.

رغم التراص الكبير للسيارة، فإن قابليتها للسكن ممتازة، بفضل مقعدين مائلين والمساحة الزجاجية الكبيرة التي تزيد من إدراك فساحة الفضاء في مجمله. إضافة، على الخصوص، إلى توفرها على فضاءات توضيب يصل حجمها الإجمالي إلى 63 لتر، تم رصها بإحكام، على غرار مساحة التخزين الموضوعة بين السائق والراكب الثاني، حيث يمكن إيداع حقيبة سفر.

فيات توبولينو الجديدة متوفرة في نسختين مختلفتين، مفتوحة ومغلقة، بسعر موحد 115900 درهم شاملة للرسوم والضرائب. يمكن لزبنائنا الأفراد وذوي المهن الحرة أن يستفيدوا من عرض الإطلاق وفيات موبيليتي بسعر شهري قدره 1990 درهم شاملة للرسوم والضرائب*، مع الاستفادة من العديد من الامتيازات.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى