تراجع عجز السيولة البنكية بـ 4.7 في المائة

أفاد مركز الأبحاث، “بي إم سي إي كابيتال غلوبال ريسيرش” (BKGR) بأن عجز السيولة البنكية تراجع بنسبة 4,7 في المائة إلى ناقص 109,4 مليار درهم خلال الأسبوع الممتد من 23 إلى 29 مارس الجاري.

وأوضح المركز، في مذكرته الأسبوعية الأخيرة “Fixed Income Weekly”، أنه “خلال الأسبوع الماضي، ورغم استقراره في مستوى مرتفع، تراجع عجز السيولة البنكية بناقص 4,7 في المائة إلى ناقص 109,4 مليار درهم، بينما ارتفعت التسبيقات لمدة 7 أيام للبنك المركزي إلى 32,6 مليار درهم”.

وفي ما يتعلق بتوظيفات الخزينة، فقد أفرزت تراجعا مع تسجيل جاري يومي أقصى بلغ 56,2 مليار درهم في 17 مارس الجاري، مقابل جاري يومي أقصى بلغ 60 مليار جرهم خلال الفترة المنصرمة.

من جهته، استقر متوسط السعر المرجح عند 3 في المائة، في حين انخفض مؤشر “MONIA” (متوسط المؤشر المغربي: المؤشر النقدي المرجعي للقياس اليومي المحسوب على أساس معاملات إعادة الشراء التي تم تسليمها مع سندات الخزانة كضمان) إلى 2,93 في المائة.

وخلال الفترة المقبلة، يتوقع محللو مركز الأبحاث أن يواصل بنك المغرب تعزيز تدخله في السوق النقدية من خلال ضخ 55,1 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام مقابل 32,6 مليار درهم قبل أسبوع.

المصدر : وكالات

موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى