تثمين الصناعة التقليدية في قلب النسخة الثانية لعملية تسويق منتوجات الصناعة التقليدية بالمغرب

تنظم وزارة السياحة، والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني و”دار الصانع” بشراكة مع مجموعة Aradei Capital و”مكتب تنمية التعاون”، النسخة الثانية لعملية ترويج منتجات الصناعة التقليدية المغربية تحت شعار “الصناعة التقليدية للجميع”، وذلك على نطاق واسع عبر فضاءات مخصصة في 11 مركزا تجاريا، تابعين لمجموعة “Aradei Capital”.

وتهم النسخة الثانية، التي تمتد الی غاية 03 دجنبر 2021، 90 من الصناع التقليديين الفُرادى والتعاونيات والمقاولين الذاتيين جرى اختيارهم بناء على طلب إبداء الاهتمام.

ويأتي تنظيم التظاهرة، في سياق للنجاح الكبير الذي حققته النسخة الأولى لعملية تسويق منتجات الصناعة التقليدية المغربية، والتي تم تنظيمها في أبريل 2021.

وتروم العملية التي تغطي عشر مدن من ربوع المملكة المغربية، والمرتكزة على شراكة مبتكرة بين القطاع العام والخاص، إتاحة الفرص أمام الصناع التقليديين من أجل تنويع قنوات توزيع وتسويق منتوجاتهم وبالتالي تحسين مداخيلهم.

وتخول هذه العملية مواكبة الفاعلين في قطاع الصناعة التقليدية المغربية وتمكينهم من آليات الولوج لأسواق جديدة، خاصة من خلال الفرص التي تتيحها مراكز التسوق من مساحات كبرى وأسواق ممتازة متوسطة.

وتتيح هذه النسخة للمشاركين إمكانية تسويق منتوجاتهم، في 11 مركز تجاري في مدن طنجة وفاس ومكناس والرباط وتمارة والدار البيضاء والجديدة وآسفي ومراكش ثم أكادير.

وسيستفيد الصناع التقليديون، المشاركون في النسخة الثانية، من فضاءات مخصصة لعرض منتوجاتهم فضلا عن خدمات متميزة من أجل تثمينها بشكل أفضل، وتسهيل تسويقها  مثل توفير خدمة التلفيف والتغليف، وتخصيص صناديق أداء مركزية وإطلاق حملة تواصلية واسعة على شبكات التواصل الاجتماعي.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى