سناء عكرود تغادر كندا وتعود للاستقرار في المغرب -فيديو

أعلنت الفنانة سناء عكرود مغادرتها كندا وعودتها للاستقرار في بلدها، المغرب، وذلك عبر أحدث منشور لها بحسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام.

وتقاسمت عكرود مع متابعيها مقطعا مصورا لها، علقت عليه قائلة “المغرب الحب، صافي انتهيت من الغربة رجعت لداري الحمد لله”.

يشار إلى أن سناء عكرود كانت قد استقرت بكندا لسنوات، رفقة زوجها سابقا، الفنان محمد المزراوي، وطفليهما، قبل أن تتخد هذا العام قرار العودة إلى أحضان بلدها الأم.

على الصعيد الفني، طرحت الفنانة سناء عكرود، شهر دجنبر الماضي، فيلمها “قصر نظر”، “ميوبيا”، عبر قناتها الخاصة على موقع رفع الفيديوهات “يوتيوب”.

جدير بالذكر، أن العرض ما قبل الأول لفيلم “ميوبيا” قد أقيم، في الفاتح من مارس من العام  2022، بقاعة ميغاراما السينمائية، بمدينة الدار البيضاء، بحضور مخرجته سناء عكرود، وعدد من أصدقائها الفنانيين والمخرجين.

يشار إلى أن  فيلم “موبيا” قد سبق أن توج سابقا ب 3 جوائز في المهرجان الدولي للفيلم  “رؤى إفريقية” بمونتريال، إذ حاز على جائزة أحسن فيلم في فئة “نظرة من هنا”، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة، بالإضافة إلى التنويه الخاص بأداء عكرود عن دور “فاطم” في العمل.

ويذكر أن فيلم “موبيا” وحسب مخرجته، فقد كتب وأنتج خصيصا من أجل الساكنة القروية المقصية، ومن أجل إيصال صوتها عاليا، وهو من سيناريو وإخراج: سناء عكرود، ومن تشخيص: سناء عكرود، غزلان الادريسي، فاطمة بوجو، قدس جندول، محمد عياد، حميد النيدر ونبيل عاطف.

 

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par Sana Akroud (@sanaakroudofficial)


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى