التازي يهدد مروجي إشاعة انتحاره داخل سجن عكاشة-صورة

هدد أخصائي التجميل، الدكتور الحسن التازي، باللجوء إلى القضاء ومتابعة مروجي إشاعة انتحاره داخل سجن عكاشة بالدار البيضاء، التي أشعلت مواقع التواصل الإجتماعي خلال الأيام القليلة الماضية.

وجاء تهديد التازي، يوم أمس الخميس، عبر تدوينة لمسير حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات أنستغرام،  نفى من خلالها صحة الأخبار المتداولة قائلا “لماذا هذا، ما جاء في بعض القنوات والحسابات الإلكترونية هي وقائع كاذبة
الدكتور الحسن التازي حي يرزق ولازال بريئا”.

وتابع ذات المتحدث “نحن الآن بصدد تحضير ملف رفقة محامينا لرفع دعوى قضائية، ضد كل من يعتمد على حملات التشهير الالكترونية ومس شرف واعتبار الدكتور التازي حسبنا الله ونعم الوكيل”.

يذكر أن الدكتور الحسن التازي قد اعتقل، شهر أبريل المنصرم، رفقة زوجته وشقيقه ومستخدمين آخرين بمصحته الشهيرة بالدار البيضاء، وذلك بتهمة الاتجار في البشر  واستغلال الحاجة، باستدراج أشخاص واستغلال حالة ضعفهم وهشاشتهم، مشكلين بذلك عصابة إجرامية تستهدف جمع مبالغ مالية من متبرعين تحت غطاء تسوية تكاليف طبية لاستشفاء مرضى منتمين إلى أسر معوزة، على أن يتم تقديم العلاج لهم بالمصحة التي يعمل بها أغلبية المتابعين.

ويتابع في نفس الملف 3 مستخدمين آخرين في حالة سراح، ليبلغ بذلك عدد المتهمين في هذا الملف 8 أشخاص من ضمنهم سيدة واحدة، وهي زوجة الدكتور التازي، المشتبه فيها الرئيسية، المتورطة في ربط الاتصال بالمرضى المفترضين والتقاط صور لهم بدعوى مساعدتهم على تلقي العلاج، قبل استغلال هذه الصور في جمع تبرعات مالية مهمة، يتم تبريرها باستعمال فواتير وتقارير علاج مزورة بالتواطئ مع باقي الموقوفين.

 

Voir cette publication sur Instagram

 

Une publication partagée par El Hassane Tazi (@drtazi)


كأس العرب للأندية الأبطال.. 5 نجوم يغيبون عن الرجاء





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى