نرجس الحلاق تدخل على خط مقتل “أنور” وهذه نصيحتها لمتابعيها -فيديو

دخلت الفنانة نرجس الحلاق على خط قضية ابن مدينتها العرائش، الطالب الجامعي أنور العثماني، الذي هزت جريمة قتله ساكنة حيه “مسنانة” بطنجة ومعهم الرأي العام المغربي، نهاية الأسبوع المنصرم.

وكشفت الحلاق عبر خاصية الستوري أن سبب غيابها عن مواقع التواصل الإجتماعي، خلال الأيام القليلة الماضية، يرجع إلى حزنها على الشاب أنور، الذي تألمت كثيرا لما وقع معه، خاصة أنه رحل بطريقة بشعة وفي عز شبابه.

وأضافت الحلاق أنها أحست كثيرا بأنور لكونه ابن مدينتها وأحست أيضا أن لهما  نفس الاحلام، والتي يتقاسماها مع أبناء المدن الصغرى، الذين يضطرون إلى ترك مدنهم طلبا للعلم أو العمل.

وطالبت الفنانة نرجس الحلاق عبر ذات الخاصية بتنزيل أقصى العقوبات على مرتكب هذه الجريمة سواء كانت قاصرا أم لا ، لافتة إلى كونه من المستحيل أن تنسى صوت والدته المكلومة، مبرزة أن صوتها الذي لازال يرن بأذنها سبب حزنها خلال الأيام الثلاث أو الأربع الماضية .

وختمت نرجس الحلاق هذا الفيديو بنصيحة وجهتها لمتابعيها قائلة “احذروا الأشخاص الذين لا تعرفون مرة والأشخاص الذين تعرفون مليون ألف مرة”.

يذكر أن عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة وبتنسيق مع نظيرتها بمدينة تطوان، وعلى ضوء معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، قد تمكنت زوال يوم أمس الاثنين، من توقيف فتاة قاصر تبلغ من العمر 17 سنة، وذلك للاشتباه في تورطها في ارتكاب جريمة الضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى الموت، والتي ذهب ضحيتها طالب يبلغ من العمر 20 سنة، حسب ما أفاد به بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني.

وأضاف ذات البلاغ  أن مصالح الشرطة القضائية بطنجة مدعومة بتقنيي مسرح الجريمة، قد باشرت يوم السبت 5 نونبر الجاري، إجراءات معاينة جثة الهالك التي عثر عليها بمنزل يقطنه بمفرده بمدينة طنجة، وهي تحمل عدة طعنات بأطرافه العلوية يشتبه في كونها ناجمة عن اعتداء بأداة حادة.

وأضاف المصدر ذاته أن الأبحاث والتحريات الميدانية الدقيقة، التي باشرتها الفرق الأمنية، مكنت من توقيف المشتبه بها الرئيسية في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، والتي تعكف حاليا إجراءات البحث القضائي على تحديد أسبابها ودوافعها، كما مكنت أيضا من توقيف أحد أفراد عائلتها الذي يشتبه في تورطه في عدم التبليغ عن جناية وإتلاف أداة الجريمة وبعض العائدات الإجرامية.

وأكد البلاغ أنه قد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها رهن المراقبة الشرطية، لكونها لازالت قاصرا، بينما تم الاحتفاظ بقريبها تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية.

 


أب زكرياء أبو خلال يكشف معطيات مثيرة عن ابنه -فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى